عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

جماعات حقوقية تطالب قطر بالكشف عن مكان كيني كتب عن حقوق المهاجرين

حجم النص Aa Aa

دبي (رويترز) – دعت جماعات حقوقية من بينها منظمة العفو الدولية يوم الخميس قطر إلى الكشف عن مكان وجود كيني كتب عن حقوق المهاجرين في الدولة الخليجية، واعتقله مسؤولون أمنيون الأسبوع الماضي.

وأوضحت الجماعات الحقوقية أن مالكولم بيدالي، الذي يكتب باسم مستعار، اقتيد من مكان إقامته في الرابع من مايو أيار ليستجوبه جهاز أمن الدولة وأن مكان احتجازه غير معلوم.

وقالت منظمات حقوق المهاجرين (ميجرانت رايتس دوت أورج) وفير سكوير ومنظمة العفو الدولية وهيومان رايتس ووتش ومرصد الأعمال وحقوق الإنسان في بيان مشترك “مالكولم حارس أمن ومدون وناشط، تحدث بصوت مسموع عن معاناة العمال المهاجرين أمثاله وكان يكتب لعدد من المنصات على الإنترنت”.

وأضاف البيان “قبل أسبوع من اعتقاله، قدم مالكولم لعدد كبير من منظمات المجتمع المدني والنقابات العمالية شرحا لتجربته في العمل بقطر”.

وسُلط الضوء على سجل قطر في مجال حقوق الإنسان في الوقت الذي تستعد فيه لاستضافة كأس العالم لكرة القدم 2022، خاصة ما يتعلق بأحوال العمال المهاجرين. وبدأت الدوحة إصلاحات عمالية تهدف إلى معالجة بعض بواعث القلق.

وقال مسؤول في الحكومة القطرية من خلال مكتب الاتصال الحكومي إن مواطنا كينيا احتجز في الخامس من مايو أيار، وإنه يخضع للتحقيق لانتهاكه القوانين واللوائح الأمنية.

وقال المسؤول الذي طلب عدم نشر اسمه “هذا الشخص يتمتع بكافة حقوقه بموجب القانون. جميع إجراءات التحقيق تتم وفق القانون القطري”.

وقال البيان المشترك “نشعر بقلق بالغ على سلامته، وأن احتجازه ربما يكون بدافع الانتقام من عمله المشروع في حقوق الإنسان. إذا كان مالكولم احتُجز لمجرد ممارسة حقه في حرية التعبير بشكل سلمي، فيجب إطلاق سراحه فورا دون قيد أو شرط”.

(تغطية صحفية ليزا بارينجتون – إعداد مصطفى صالح وأيمن سعد مسلم للنشرة العربية – تحرير محمد اليماني)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة