عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

قميص المنتخب الأوكراني لكرة القدم يتسبب في أزمة بين موسكو وكييف

euronews_icons_loading
قميص فريق أوكرانيا لكرة القدم - روسيا
قميص فريق أوكرانيا لكرة القدم - روسيا   -   حقوق النشر  AP/PRESIDENT OF UKRAINIAN ASSOCIATION OF FOOTBALL ANDRII PAVELKO VIA FACEBOOK
حجم النص Aa Aa

النزاع بين روسيا وأوكرانيا اتّخذ تجليات عسكرية وسياسية واقتصادية، لكنّه هذه المرة اتّخذ طابعاً كروياً، إذ انتقل إلى الملاعب الخضراء تحت عنوان قميص المنتخب الأوكراني المقرر للبطولة الأوروبية لكرة القدم.

ويتضمّنُ تصميم القميص الأوكراني، بلونيه الأصفر والأزرق، خريطة للبلاد تشتمل على شبه جزيرة القرم، التي كانت ضمّتها روسيا في العام 2014 بعد الإطاحة بنظام الرئيس الأوكراني السابق فيكتور يانوكوفيتش المقرب من موسكو أواخر العام 2013، غير أن غالبية دول العالم لم تعترف بهذا الضمّ، ولا يزال القانون الدولي يعترف بشبه جزيرة القرم كأرض أوكرانية.

ونشر رئيس الاتحاد الأوكراني لكرة القدم، أندري بافيلكو، صورة الزيّ الجديد على صفحته في "فيسبوك"، يوم الأحد الماضي، معرباً عن اعتزازه بهذا الزي على اعتبار أنه رمزٌ لـ"الوطن الواحد غير المقسّم"، الأمر الذي من شأنه أن يلهب مشاعر اللاعبين لـ"التنافس من أجل أوكرانيا بأكملها".

ومن جهتها، نددت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا بإلحاق شبه جزيرة القرم بخارطة أوكرانيا على قميص منتخبها الوطني، واصفة الأمر بأنه "تصرف يائس"، على حد وصفها.

وكتبت زاخاروفا على حسابها في "تلغرام": "المنتخب الأوكراني لكرة القدم جمع بين حدود أوكرانيا والقرم الروسي، في تصرف يائس ومخادع"، حسب تعبيرها.

من ناحيته، أعلن الاتحاد الروسي لكرة القدم، أنه خاطب "اليويفا" من أجل إدانة القميص الجديد لمنتخب أوكرانيا في كأس أوروبا التي تنطلق بعد غد الجمعة، لأن عليه رسم شبه جزيرة القرم وشعارات وطنية.

ونقلت وسائل الإعلام الروسية عن الاتحاد الوطني لكرة القدم قوله، إن في هذه الرسالة الموجهة إلى الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "يويفا": "نلفت الانتباه إلى استخدام شعارات بخلفية سياسية على قميص المنتخب الأوكراني، وهو ما يتعارض مع المبادئ الأساسية للوائح الاتحاد الأوروبي لكرة القدم في ما يخص التجهيزات الرياضية".

إلا أنه كان لافتاً ما جاء على لسان المتحدث باسم الرئاسة الروسية، ديمتري بيسكوف، والذي نفى احتمال أن يسود أجواء البطولة الأوروبية "توتر سياسي" بين موسكو وكييف.

وقال بيسكوف: "الرياضة هي رياضة، ويجب أن نترفع عن التحريض ونشر الكراهية بين الروس والأوكرانيين. نحنا دائمًا كنّا ضد هذا الأمر".

وكانت كل من أوكرانيا وروسيا تأهلتا إلى البطولة الأوروبية التي يشارك فيها 24 فريقاً، غير أن قانون الاتحاد الأوروبي لكرة القدم المعمول به منذ العام 2014 للفصل بين المنتخبات الوطنية وبين فرق الأندية، حال دون أن يتواجه منتخبا البلدين وجهاً لوجه ضمن المباريات المقررة، كما تحول قرعة البطولة دون مواجهة بين منتخبي أوكرانيا وروسيا في دور الـ16، علماً أن روسيا تستضيف سبع مباريات للبطولة في سان بطرسبرغ لا يشارك منتخب أوكرانيا في أيٍّ منها.

وتشارك أوكرانيا في كأس أوروبا ضمن المجموعة الثالثة، إلى جانب هولندا ومقدونيا الشمالية والنمسا، فيما تلعب روسيا في المجموعة الثانية إلى جانب بلجيكا وفنلندا والدنمارك في هذه البطولة التي تستمر ثلاثة أشهر، والتي كان من المقرر إقامتها في صيف العام الماضي، إلا أن جائحة فيروس كورونا حملت المنظمين على تأجيلها للعام الحالي.

المصادر الإضافية • أ ب