عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

أمريكا تتبرع بنصف مليار جرعة من لقاح فايزر للدول الفقيرة

أمريكا تتبرع بنصف مليار جرعة من لقاح فايزر للدول الفقيرة
أمريكا تتبرع بنصف مليار جرعة من لقاح فايزر للدول الفقيرة   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021
حجم النص Aa Aa

من ستيف هولاند وأندريا شلال

كاربيس باي (إنجلترا) (رويترز) – أعلنت الولايات المتحدة يوم الخميس أنها ستنفق 3.5 مليار دولار لشراء 500 مليون جرعة من لقاح فايزر للوقاية من كوفيد-19 والتبرع بها لبعض من أفقر بلدان العالم، وحثت الدول الأخرى في مجموعة السبع الصناعية الكبرى على أن تحذو حذوها.

جاء الإعلان عن التبرع بالجرعات، وهي أكبر كمية تتبرع بها دولة واحدة، قبل اجتماع الرئيس الأمريكي جو بايدن بزعماء المجموعة في غرب إنجلترا.

والجرعات الخمسمئة مليون مخصصة لأفقر 100 دولة في العالم. ووصف مسؤول كبير بإدارة بايدن البادرة بأنها “خطوة كبيرة للأمام ستعطي دفعة كبيرة للجهود العالمية” الهادفة إلى “جلب الأمل إلى كل ركن من أركان العالم”.

وقال المسؤول “ما نريده حقا هو التأكيد على أن الأمر يتعلق أساسا بهدف وحيد وهو إنقاذ الأرواح“، مضيفا أن واشنطن لا تسعى إلى مقابل لهذه الجرعات.

وأوضح المسؤول أن إدارة بايدن تتوقع أن تقدم مجموعة السبع مساهمات في إطار خارطة طريق شاملة لإنهاء جائحة أودت بحياة أكثر من 3.9 مليون شخص.

وقالت شركة فايزر الأمريكية وشريكتها الألمانية بيونتك في وقت سابق إنهما ستوفران 200 مليون جرعة في 2021 و300 مليون في النصف الأول من العام المقبل.

وستقدم فايزر تلك الجرعات بسعر التكلفة، وستنتجها في مواقعها في الولايات المتحدة.

وقال ألبرت بورلا الرئيس التنفيذي لفايزر “شراكتنا مع الحكومة الأمريكية ستساعد في جلب مئات الملايين من الجرعات من لقاحنا إلى الدول الأفقر في أنحاء العالم في أسرع وقت ممكن”.

* “نقطة في بحر”

طالبت جماعة أوكسفام الداعية للقضاء على الفقر بفعل المزيد لزيادة الإنتاج العالمي من اللقاحات.

وقال نيكو لوزياني مسؤول اللقاحات بأوكسفام أمريكا “الخمسمئة مليون جرعة لقاح هذه هي بالتأكيد محل ترحيب، إذ ستساعد أكثر من 250 مليون شخص، لكنها ليست سوى نقطة في بحر مقارنة بمقدار الحاجة في أنحاء العالم”.

وأضاف في بيان “ينبغي أن يكون هناك تحول صوب المزيد من تصنيع اللقاحات الموزعة كي يتسنى للمنتجين المؤهلين في أنحاء العالم إنتاج مليارات أخرى من الجرعات منخفضة التكلفة بشروطهم ودون قيود الملكية الفكرية”.

وأيّد بايدن دعوات للتنازل عن بعض حقوق الملكية الفكرية الخاصة باللقاحات، لكن ليس هناك بعد توافق دولي بخصوص كيفية المضي قدما في الأمر.

وأشار البيت الأبيض إلى أن التبرع الجديد يأتي علاوة على 80 مليون جرعة تعهدت واشنطن بالفعل بالتبرع بها بنهاية يونيو حزيران وملياري دولار مخصصة لتمويل مبادرة كوفاكس بقيادة منظمة الصحة العالمية والتحالف العالمي للقاحات والتحصين (جافي).

وأضاف مسؤول بالبيت الأبيض أنها ستكون جزءا من أربعة مليارات دولار تعهدت بها الولايات المتحدة إجمالا لكوفاكس هذا العام.

ورحب تحالف جافي ومنظمة الصحة العالمية بالمبادرة.

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة