عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: وزير الخارجية الإسرائيلي يدشن في أبوظبي أول سفارة إسرائيلية في الخليج

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لابيد خلال افتتاح السفارة الإسرائيلية في أبو ظبي، الإمارات العربية المتحدة الثلاثاء، 29 يونيو 2021.
وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لابيد خلال افتتاح السفارة الإسرائيلية في أبو ظبي، الإمارات العربية المتحدة الثلاثاء، 29 يونيو 2021.   -   حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

توجه وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لبيد صباح الثلاثاء إلى الإمارات العربية المتحدة في أول زيارة رسمية لوزير إسرائيلي إلى هذا البلد الخليجي على ما أعلنت وزارة الخارجية الإسرائيلية.

وجاء في بيان صادر عن الوزارة "ينطلق وزير الخارجية يائير لبيد في الدقائق المقبلة إلى الإمارات العربية المتحدة في أول زيارة من نوعها".

ونشر لبيد بعد دقائق على ذلك في تغريدة صورة له في طائرة مع التعليق التالي "أنطلق في زيارة تاريخية إلى الإمارات".

ودشن يائير لبيد الثلاثاء في العاصمة الإماراتية أبوظبي أول سفارة إسرائيلية في الخليج، بعد أقل من عام على تطبيع العلاقات بين البلدين.

وكتب لبيد في تغريدة "قص الشريط في افتتاح سفارة إسرائيل في أبوظبي" مرفقا إياها بصورة تجمعه بوزيرة الثقافة الإماراتية نورة الكعبي.

وفي خطاب خلال حفل الافتتاح، قال الوزير إنّ بلاده ترغب بالسلام مع جيرانها، موضحا "لن نذهب إلى أي مكان. الشرق الأوسط بيتنا. نحن هنا لنبقى وندعو كل دول المنطقة للاعتراف بذلك والقدوم للحديث معنا".

ومنذ تطبيع العلاقات بين البلدين في أيلول/سبتمبر 2020 بدفع من إدارة الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب أقام البلدان رحلات جوية مباشرة وتبادلا السفراء وزيارات وفود تجارية عدة.

"زيارة تاريخية إلى الإمارات" - يائير لبيد

وكانت من المقرر أن يزور بنيامين نتنياهو الإمارات في آذار/مارس الماضي ليصبح أول رئيس وزراء إسرائيلي يقدم على الخطوة. إلا أن "خلافاً" مع الأردن حول دخول مجالها الجوي أدى إلى إلغاء الزيارة على ما قال الجانب الإسرائيلي.

وكان سبق لنتنياهو الذي حل مكانه في رئاسة الحكومة نافتالي بينيت، أرجأ في شباط/فبراير زيارة للإمارات والبحرين اللتين طبعتا علاقاتهما مع الدولة العبرية في الفترة الأخيرة أيضاً، بسبب قيود السفر المتخذة في إطار مكافحة جائحة كوفيد-19.

وأوضح بيان الخارجية الإسرائيلية أن "الوفد الإسرائيلي سيحط ظهراً في أبوظبي".

وندد الفلسطينيون باتفاقات التطبيع التي وقعتها دول عربية عدة مع إسرائيل واعتبرتها "خيانة" إذ أن إيجاد حل للنزاع الفلسطيني-الإسرائيلي كان حتى الآن الشرط لأي تطبيع.

المصادر الإضافية • أ ف ب