عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

إيران: عمل تخريبي ألحق ضررا بسيطا بسطح منشأة نووية الشهر الماضي

بقلم:  Reuters
حجم النص Aa Aa

دبي (رويترز) – قالت الحكومة الإيرانية يوم الثلاثاء إن ضررا طفيفا لحق بمبنى منشأة تابعة لمنظمة الطاقة الذرية الإيرانية في يونيو حزيران لكن المعدات لم تصب بأضرار.

وألقت اللوم في الهجوم على إسرائيل.

وقال المتحدث باسم الحكومة علي ربيعي في مؤتمر صحفي نقلته وسائل الإعلام الرسمية إن صور الأقمار الصناعية التي أظهرت فيما يبدو أن جزءا من السطح قد سقط التقطت أثناء إصلاح السطح.

وقال ربيعي لوكالة أنباء الجمهورية الإسلامية (إيرنا) “لم تلحق أضرار بالمعدات. حدث ضرر طفيف بالسطح وصور (الأقمار الصناعية) التُقطت عندما أُزيل السقف لإصلاحه”.

وقال إن الواقعة محاولة من جانب إسرائيل لإخراج المحادثات التي تهدف لإحياء الاتفاق النووي لعام 2015 بين إيران وقوى عالمية عن مسارها. وتعارض إسرائيل الاتفاق.

وقال ربيعي “النظام الصهيوني هو من قام بهذه الأفعال… لوقف إيران والقول إن العالم ليس بحاجة لإجراء محادثات مع إيران”.

واتهمت إيران إسرائيل في العديد من الهجمات على منشآت مرتبطة ببرنامجها النووي وبقتل علماء نوويين إيرانيين في السنوات الماضية. ولم تنف إسرائيل أو تؤكد هذه المزاعم.

وكانت وسائل الإعلام الرسمية الإيرانية قد قالت يوم 23 يونيو حزيران إنه تم إحباط محاولة تخريب استهدفت المنشأة النووية وقالت إنها لم تتسبب في أي “خسائر في الأرواح أو أضرار بالممتلكات”.