عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

قبل أيام من انطلاق أولمبياد طوكيو.. كورونا يجبر اليابان على إعلان حالة الطوارئ مرة جديدة

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
الاستاد الوطني في طوكيو
الاستاد الوطني في طوكيو   -   حقوق النشر   أ ب
حجم النص Aa Aa

فرضت الحكومة اليابانية، للمرة الرابعة منذ 2020، حالة الطوارئ في العاصمة طوكيو وتم تمديدها في محافظات عدة حتى 22 أغسطس/آب المقبل، في محاولة لاحتواء الارتفاع الملحوظ بأعداد المصابين بفيروس كورونا.

ووضعت الحكومة حزمة إجراءات جديدة، تجبر المطاعم والحانات في طوكيو التي تقدم المشروبات الكحولية على إغلاق أبوابها أمام الزبائن مرة جديدة.

وأعلنت وزيرة الألعاب الأولمبية تامايو ماروكاوا الخميس، أنه سيتم منع الجماهير من التواجد في أماكن المنافسات الأولمبية التي ستجري بالعاصمة طوكيو ومحافظات سايتاما، تشيبا، وكاناجاوا وكذلك هوكايدو وفوكوشيما، خلال الألعاب المرتقبة بين 23 تموز/يوليو و8 آب أغسطس جراء جائحة كوفيد-19.

فقط 15% من سكان اليابان حصلوا على اللقاح المضاد لفيروس كورونا حتى يومنا هذا.

وتخشى السلطات أن تؤدي المتحورة "دلتا" إلى نشوب موجة جديدى من الإصابات من شأنها إغراق المستشفيات بالمرضى.

وتم تمديد حالة الطوارئ التي فرضتها نهاية أبريل/ نيسان الماضي وكان يفترض أن تنتهي الأحد في محافظة أوكيناوا، الأرخبيل الجنوبي الذي يستضيف معظم القوات العسكرية الأميركية المتمركزة في اليابان، وتم تشديد الإجراءات التي فرضت في سايتاما، تشيبا، كاناجاوا، وأوساكا.

وفي المقابل، تم تخفيف القيود في محافظات أخرى، من بينها هوكايدو، آيتشي، كيوتو، هيوجو، وفوكوؤكا.