المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: بعد سيطرة طالبان على كابول.. أفغان يائسون يتسلقون جدار المطار أملا في الرحيل

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
مطار كابول حيث احتشد آلاف الأشخاص في مطار المدينة في محاولة للفرار، أفغانستان، 16 أغسطس 2021
مطار كابول حيث احتشد آلاف الأشخاص في مطار المدينة في محاولة للفرار، أفغانستان، 16 أغسطس 2021   -   حقوق النشر  AFP

اعتبر الرئيس الألماني فرانك-فالتر شتاينماير، الثلاثاء أن صور الأفغان اليائسين في مطار كابول منذ أن استولت طالبان على السلطة في أفغانستان "عار على الغرب".

وقال إن: "مشاهد اليأس في مطار كابول عار على الطبقة السياسية في الغرب"، مشددا على "المأساة الإنسانية" التي عاشها الأفغان أثناء محاولتهم بيأس مغادرة البلاد "ونحن مشاركون في المسؤولية عنها".

وبعد هجوم خاطف فيما كان الأمريكيون ينسحبون من أفغانستان، سيطرت حركة طالبان على البلاد ما أثار مشاهد فوضى عارمة في مطار كابول، المنفذ الوحيد لمغادرة البلاد.

تعليق المساعدات الألمانية المخصصة للتنمية

وقال الرئيس الألماني أيضا إنها: "عملية بتر سياسية تهزنا وستغير العالم" فيما توقع الأمريكيون إنجاز انسحابهم العسكري بشكل نهائي من أفغانستان في نهاية الشهر.

وكانت النتيجة الأولى لعودة طالبان إلى السلطة، تعليق برلين مساعدتها للتنمية كما أعلن الوزير المكلف هذه الحقيبة غيرد مولر.

وقال وزير التنمية في مقابلة مع صحيفة رينيش بوست اليومية إن: "التعاون الحكومي من أجل التنمية معلق في الوقت الحالي". وكانت ألمانيا تخصص سنويًا مساعدات بقيمة 430 مليون يورو لأفغانستان منها 250 مليونا للتنمية.

وشدد الرئيس الألماني على الضرورة المطلقة لتنفيذ عملية الاجلاء بنجاح على غرار الدول الغربية الأخرى.وتابع: "يجب على ألمانيا أن تقوم بكل شيء بوسعها لوضع رعاياها في أمان وكذلك كل الأفغان الذين ساندوها طوال سنوات".

لم تتمكن طائرة عسكرية ألمانية هبطت ليلا في كابول، في نهاية المطاف من أن تنقل سوى سبعة أشخاص فيما ينتظر مئات آخرون التمكن من الوصول الى ألمانيا.

لم يخفِ القادة الألمان في الأيام الماضية امتعاضهم من الولايات المتحدة التي قررت الانسحاب من أفغانستان وسرعت عودة طالبان الى السلطة.

ودعت وزيرة الدفاع انغريت كرامب-كارينباور حلف شمال الاطلسي الذي سيعقد اجتماعا خلال النهار الى استخلاص العبر من فشله في أفغانستان.

من جهتها اعتبرت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل تطور الوضع بأنه "مرير ومأسوي ورهيب" ملمحة إلى أن قرار الانسحاب الذي اتخذته واشنطن اتخذ لأسباب سياسية داخلية أمريكية.

وأضافت أنه يجب اجلاء 10 آلاف افغاني تعاونوا مع الجيش الألماني أو منظمات غير حكومية او افراد اسرهم. وغادر العديد من الألمان أفغانستان.

استمرار رحلات الاجلاء العسكرية

أفادت الأنباء أن رحلات الإجلاء العسكرية استؤنفت الثلاثاء في كابول بعد يوم من محاولة العشرات الفرار من المدينة التي تسيطر عليها حركة طالبان، مما أثار حالة من الفوضى في المطار.

واحتشد في المطار ليل الاثنين آلاف الأفغان وغيرهم من المواطنين الراغبين في مغادرة أفغانستان، ما دفع الجيش الأمريكي لإغلاق هذا المرفق وسط جهود لاحتواء الحشود.

ويُظهر مقطع فيديو أشخاصًا وهم يتسلقون الجدران وحشودًا كبيرة خارج المطار يوم الاثنين.

واستؤنفت حركة الطيران يوم الثلاثاء مع رحلات إجلاء عسكرية نقلت مدنيين ودبلوماسيين إلى خارج العاصمة الأفغانية بحسب تقرير لرويترز.

ويخشى السكان عودة طالبان إلى الحكم، بعد نحو 20 عامًا من الإطاحة بالحركة المتشددة، مع دخول مسلحين إلى العاصمة وسيطرتهم على القصر الرئاسي يوم الأحد.

viber

يأتي هذا التطور بعد هجوم واسع لطالبان أدى لسيطرتها على مساحات شاسعة من البلاد وتسارعت الوتيرة لتُحْكم الحركة قبضتها على المدن الرئيسية في البلاد الأسبوع الماضي.

المصادر الإضافية • وكالات