Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

أصحاب المداخيل المرتفعة من المصرفيين في المملكة المتحدة هاجروا إلى الاتحاد الأوروبي قبل بريكسيت

اختار 2.63 في المائة من أغنى المصرفيين في المملكة المتحدة الانتقال إلى أوروبا قبل خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.
اختار 2.63 في المائة من أغنى المصرفيين في المملكة المتحدة الانتقال إلى أوروبا قبل خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. Copyright AP Photo
Copyright AP Photo
بقلم:  يورونيوز
نشرت في
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

أصحاب المداخيل المرتفعة من المصرفيين في المملكة المتحدة هاجروا إلى الاتحاد الأوروبي قبل بريكسيت.

اعلان

ذكر تقرير جديد أن الأثرياء من المصرفيين والذين تُقدر مداخيلهم بالملايين في المملكة المتحدة هاجروا إلى الاتحاد الأوروبي قبل خروج بريطانيا من الاتحاد. وكشف تقرير صادر عن الهيئة المصرفية الأوروبية، الأربعاء، أن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي أدى إلى هجرة المصرفيين، ذوي الدخل المرتفع إلى القارة في العام 2019.

ويصف قانون الهيئة المصرفية الأوروبية أصحاب المداخيل المرتفعة بأنهم مصرفيون محترفون يعملون في بنوك الاتحاد الأوروبي ويكسبون أجرا سنويا ثابتا أو متغيرا يزيد عن مليون يورو.

وقد أشار التقرير إلى أن 71 في المائة من إجمالي عدد أصحاب المداخيل المرتفعة في جميع دول الاتحاد الأوروبي يعملون في المملكة المتحدة قبل انسحاب المملكة من الاتحاد، ويشمل الأمر 3519 شخصا.

ومع ذلك، و"كجزء من الاستعدادات لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي"، ودائما حسب الهيئة المصرفية الأوروبية "سجلت البلدان عبر الاتحاد الأوروبي زيادة طفيفة في عدد أصحاب المداخيل المرتفعة، لا سيما ألمانيا وفرنسا وإيطاليا".

ترجع هذه الزيادة جزئيا إلى اختيار 2.63 في المائة من الأشخاص في المملكة المتحدة الانتقال إلى دول الاتحاد الأخرى.

وبخلاف عامل خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، كان الارتفاع في عدد أصحاب المداخيل المرتفعة يرجع إلى "النتائج المالية الجيدة بشكل عام، لا سيما في مجال الخدمات المصرفية للشركات وإعادة الهيكلة والدمج الجارية".

وأشار التقرير إلى أنه في العام 2019، وقبل انطلاق جائحة كوفيد-19، ارتفع عدد المصرفيين الذين يكسبون أكثر من مليون يورو بنسبة 17 في المائة في إيطاليا و15 في المائة في فرنسا و9 في المائة في ألمانيا.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

جو بايدن سيستقبل رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت في 26 آب / اغسطس

بعد البريكست... بريطانيا ستطلب الانضمام إلى اتفاق التجارة الحرة في منطقة المحيط الهادئ

الاتحاد الأوروبي في 60 عاماً.. من معاهدة روما إلى بريكست