عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

بيرسيفوني .. روبوت يعمل مرشداً في أحد كهوف اليونان ويتحدث 33 لغة

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
بيرسيفوني هو المرشد الجديد في الكهف الذي يعد من الأجمل والأكثر تنوعاً في أوروبا
بيرسيفوني هو المرشد الجديد في الكهف الذي يعد من الأجمل والأكثر تنوعاً في أوروبا   -   حقوق النشر  AP Photo
حجم النص Aa Aa

أضافت إدارة كهف أليستراتي اليوناني عنصراً جديداً إلى فريق مرشديها السياحيين.

بيرسيفوني هو المرشد الجديد في الكهف الذي يعد من الأجمل والأكثر تنوعاً في أوروبا. لكن المرشد الجديد ليس سوى روبوت يتقاسم مهام التعريف بالموقع الطبيعي مع نظرائه من البشر.

الروبوت سمي على اسم ابنة الإله الإغريقي زيوس، حيث تقول الأسطورة إن بيرسيفوني كانت تقطف الزهور في حقل يعتقد البعض أنه كان قريبا من كهف أليستراتي، عندما فتح إله العالم السفلي هاديس (أو بلوتو كما يعرف أيضاُ) الأرض وخطفها وتزوجها.

الروبوت يتحدث 33 لغة، ورغم ذلك فإن قدرته في الوقت الحالي على الإجابة عن الأسئلة تقتصر على مجموعة مختارة من 33 سؤالاً وإجابات مبرمجة مسبقاً باللغة اليونانية.

ويرشد بيرسيفوني الزوار عبر القسم الأول من الكهف في ممر يسهل التنقل فيه.

كيف يعمل الروبوت؟

طرأت على بال نيكولاوس كارتاليس، المدير العلمي لموقع أليستراتي، فكرة بناء الروبوت عندما رأى روبوتاً مشابهاً على التلفزيون يوجه الزوار في أحد المعارض.

بعد 17 عاماً من طرح كارتاليس الفكرة لأول مرة، بدأت عملية إنشاء الروبوت من قبل مؤسسة الأبحاث والتكنولوجيا الوطنية، بتكلفة 118 ألف يورو.

تستخدم الآلة متعددة اللغات الذكاء الاصطناعي لتوجيه الزوار عبر أول 150 متراً من الكهف قبل تسليمهم إلى مرشد بشري لقطع 750 متراً باقية في الطريق.

تقول إيفدوكيا كارافيرا، وهي مرشدة في الموقع إنها ليست قلقة على وظيفتها من الروبوت، حتى الآن، حيث تنقل عن كثير من الزوار قولهم إن الروبوت نموذج أولي مثير للاهتمام، لكنه لا يمكن أن يحل محل الاتصال البشري مع المرشدين".

AP Photo
يتحدث الروبوت 33 لغة، ورغم ذلك فإن قدرته في الوقت الحالي على الإجابة عن الأسئلة تقتصر على مجموعة مختارة من 33 سؤالاً وإجابات مبرمجة مسبقاً باللغة اليونانيةAP Photo

كهف أليستراتي

وفقًا لنيكولاوس كارتاليس، اكتشف كهف أليستراتي رسميًا في عام 1974 من قبل فريق من المتخصصين اليونانيين والنمساويين. افتتح أول مرة للزوار في عام 1998.

يشتهر الكهف، الذي يقع على بعد 135 كيلومترًا شمال شرق سالونيك، بمجموعة غير عادية من الهوابط والصواعد.

من بين مجموعة التكوينات الصخرية الملونة، يشتهر الكهف بنوع نادر من الهوابط التي تنمو في كل اتجاه وليس فقط إلى الأسفل.

AP Photo
يشتهر الكهف بمجموعة غير عادية من الهوابط والصواعدAP Photo