عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

وزير الحفاضات.. وسم جديد ينتقد تصريحات وزير الشؤون الاجتماعية في لبنان

Access to the comments محادثة
بقلم:  Hafsa Alami Rahmouni
تشكيل حكومة جديدة في القصر الجمهوري في بعبدا، شرقي العاصمة بيروت،  في 13 سبتمبر/أيلول 2021
تشكيل حكومة جديدة في القصر الجمهوري في بعبدا، شرقي العاصمة بيروت، في 13 سبتمبر/أيلول 2021   -   حقوق النشر  AFP
حجم النص Aa Aa

اثارت تصريحات سابقة لوزير الشؤون الاجتماعية الجديد، هيكتور الحجار، في حكومة الرئيس نجيب ميقاتي، موجة من الانتقادات عقب انتشار مقطع فيديو قديم يتحدث فيه عن أهمية تخلي اللبنانيين عن الحفاضات ومحارم الكلينكس واستبدالها بـ"الفوط" لمواجهة الانهيار الاقتصادي الذي يعصف بالبلاد.

وتداول رواد التواصل الاجتماعي مقطع الفيديو من مقابلة تلفزيونية سابقة للوزير الحجار غداة إعلان حكومة ميقاتي، قال فيه: "بعدني جايي من الصين. لليوم الشعب الصيني ما بيستعمل حفاضات. الامبراطورية الصينية الاقتصادية لليوم ما بتستعمل حفاضات".

وأضاف الحجار: "اليوم منعتبر انو الكلينيكس اولوية الاولويات... بتعملي فوطة مرتبة بتستعمليها بتغسليها وبتنشريها وبتكويها... نحنا اليوم قدام حرب. منا نحنا عم نمزح. نحن قدام حرب اقتصادية على لبنان. في حرب على الليرة يللي بتفوت ع جيبتي. والليرة يللي بدا تفوت ع جيبتي بدي حطلها أولوية للعازة الاقصى. والحفاض منو العازة الاقصى. والكلينيكس منا الحاجة الاقصى...".

وخلفت هذه التصريحات موجة غضب وسخرية شديدة في الشارع اللبناني وانتشر وسم #وزير_الحفاضات و #تكنو_حفاض، بدل تكنوقراط، في لبنان طوال الأيام الماضية.

علق طوني المر في تغريدة نشرها على تويتر: "يعني لحقتوا وشكلتوا حكومة ما رح تجلبنا غير وجع الراس، على القليلة ما تقطعوا البنادول! رجاءً".

واستهزأ مستخدم آخر من تصريحات الوزير قائلا: " القوى الامنية تلقي القبض على 3 اطفال لابسين حفاضات والتحقيق جاري باشراف القضاء".

فيما كتبت مريم وهبي: "للأسف كل فترة بيجي وزير او وزراء (رح يبينو تباعا) حاقدين على الطبقة الفقيرة البسيطة يلي طلعو منها على اعتقاد انو ما حدا من هل الطبقة لازم يكبر او يعيش او يصير متلو لانو بصير متلو متلن وانو لازم يضلو عايشن بالفقر والشحار والقلة هيدى عقدة الفوقية عند حديثي النعمة".

وقال وزير الشؤون الاجتماعية، هكتور حجار، ردا على سؤال أحد الصحافيين حول الفيديو المنتشر حول الحفاضات، وقال: "وقفوا تفاهات انتوا الإعلام".

وسم #وزير_الضفادع

تداول رواد منصات التواصل الاجتماعي مقطع فيديو لوزير الاقتصاد، أمين سلام، الذي استهل مسيرته الوزارية بقصة ضفدعين أثارت الجدل والسخرية.

وردا على سؤال حول صورته التي قيل إنها معدلة بالفوتوشوب، ذكر الوزير قصة ضفدعين متواجدين داخل بئر، نجح أحدهما بالنجاة والصعود لأنه كان أصما. وقال: "ضفدعتان عالقتان في بئر يتشاجران، الأولى خرجت فيما لم تستطع الثانية الخروج، والسبب هو أن الاولى "طرشة".

وقد تسلم أمين سلام منصب وزير الاقتصاد في الحكومة الجديدة خلفا لراوول نعمة، صباح اليوم الثلاثاء 14 سبتمبر/أيلول، في مبنى الوزارة في اللعازارية، وسط العاصمة بيروت.

كتب جوزيف زميتر معلقا على فيديو الوزير قائلا: "خلصنا من وزير الحفاضات اجانا جيغولو جديد، وزير الضفادع".

ويذكر أن الرئيس نجيب ميقاتي أعلن تشكيل الحكومة الجديدة في لبنان، يوم الجمعة 10 سبتمبر/أيلول 2021، بعد ثلاثة عشر شهرا من التجاذبات السياسية تخللتها استقالة حكومة حسان دياب وانسحاب سعد الحريري من تشكيل الحكومة.

ويترأس ميقاتي حكومته الثالثة رفقة 24 وزيرا، بعد حكومتي 2005 و2011، في مرحلة يعاني منها لبنان انهيارا اقتصاديا ومعيشيا غير مسبوق.

ولا يزال الشارع اللبناني يراقب عن قرب ما ستنجزه الحكومة الجديدة، ويتساءل: هل ستكون حكومة ميقاتي ووزراؤه قادرين على إنهاء أزمة لبنان؟ أم أن التاريخ سيعيد نفسه مرة أخرى ويعيش المواطن اللبناني خيبة أمل أخرى؟