عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: نشطاء غرينبيس يغلقون مصفاة شل الهولندية لساعات احتجاجا على إعلانات الوقود الأحفوري

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
شرطة مكافحة الشغب الهولندية تسيطر على السفينة بيلوغا 2 التابعة لمنظمة غرينبيس بعد تفريق احتجاج لنشطاء المناخ في مصفاة شل في ميناء روتردام الهولندي.
شرطة مكافحة الشغب الهولندية تسيطر على السفينة بيلوغا 2 التابعة لمنظمة غرينبيس بعد تفريق احتجاج لنشطاء المناخ في مصفاة شل في ميناء روتردام الهولندي.   -   حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

قام العشرات من نشطاء غرينبيس على متن قوارب الكاياك بشل مداخل مصفاة لتكرير النفط في ميناء روتردام الهولندي احتجاجا على إعلانات تطوير مصادر الوقود الأحفوري. وأغلق نشطاء مجموعة حماية البيئة بواسطة سفن شراعية وقوارب الكاياك والزوارق المطاطية مدخل المصفاة.

وحول هذا الاحتجاج تقوب سيلفيا باستوريلي، إحدى منظمات هذا الاحتجاج، إن شركات الوقود الأحفوري "تحرص على تقديم نفسها كجزء من الحل" لكن تغير المناخ هو "أزمة أفرزتها هذه الشركات".

واعتقلت الشرطة 17 شخصًا شاركوا في هذا الاحتجاج، وفقًا لمنظمة السلام الأخضر. كما تم احتجاز مركب شراعي يبلغ طوله 33 مترًا، ألقى مرساته في الصباح خارج مدخل العديد من المصافي، بما في ذلك شركة النفط الأنجلو هولندية العملاقة رويال داتش شل.

وفي نفس، أطلقت منظمة السلام الأخضر وحوالي 20 منظمة أخرى في وقت واحد عريضة مبادرة المواطنين الأوروبيين، تدعو فيها إلى قانون جديد لحظر الإعلان عن الوقود الأحفوري ورعايته في الاتحاد الأوروبي.

ولفتت الناشطة سيلفيا باستوريلي إلى أن "الأمر لا يتعلق بشل فقط، إنه يتعلق بجميع شركات الوقود الأحفوري ودورها في تدهور المناخ".

وتابعت غرينبيس أن شركات الوقود الأحفوري "تضلل الجمهور بشأن دورها في أزمة المناخ". وقالت "نريد دعوة المفوضية الأوروبية لفرض حظر على الإعلان عن الوقود الأحفوري ورعايته في جميع أنحاء أوروبا".

viber

إذا جمعت مبادرة المواطنين الأوروبيين أكثر من مليون توقيع عبر دول الاتحاد الأوروبي، فإن بروكسل ستكون مجبرة على اتخاذ قرار بشأن هذه القضية.