عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: أمريكية في بداية عقدها الثامن تتسلّق صخرة شاهقة

Access to the comments محادثة
بقلم:  Hassan Refaei
euronews_icons_loading
ديدري وولونيك
ديدري وولونيك   -   حقوق النشر  AP Photo
حجم النص Aa Aa

احتفلت والدة بطل تسلق الصخور، الأمريكي أليكس هانولد، في نهاية شهر أيلول/سبتمبر الماضي بعيد ميلادها الـ70، بتسلّقها صخرة "يوسيميتي آل كابيتان" الشهيرة في منتزه يوسيميتي الوطني بولاية كاليفورنيا.

وكانت ديدري وولونيك، سجّلت في العام 2017، حين كان عمرها 66 عاماً رقماً قياسياً كأكبر شخص سناً يسلق صخرة "آل كابيتان" الشاهقة التي يبلغ ارتفاعها 975 متراً، وقد تسلّقت حينها الصخرة برفقة ابنها أليكس الذي عاد ورافقها بعدها بأربع سنوات، حين حطمّت رقمها القياسي وسجّلت آخر جديد.

وعن السبب الذي دفعها لتسلّق "آل كابيتان"، قالت وولونيك: ""أردت فقط أن أعيش هذه التجربة، أردت أن أرى كيف يكون عليه الحال عندما تقف على قمة الصخرة وتنظر إلى الأسفل، وتشاهد الوادي والبراري من خلفه، لقد كان أمراً لا يصدّق".

وولونيك قضت العامين الأخيرين من دون أن تسجّل أية مغامرة تذكر، وذلك بسبب خضوعها لعملية جراحية في القدم، وما أن تعافت من آثار العملية حتى داهم البلاد وباء كورونا، غير أنها وخلال تلك المدّة كانت تفكّر بتحقيق إنجاز كبير في عيد ميلادها السبعين، وكان

ويجدر بالذكر أن ابنها، هانولد، يُعرف بكونه أحد أشهر الأشخاص الذين تسلقوا هذه الصخرة الشاهقة دون استخدام حبال أو أية معدات للتسلق، وتم تخليد إنجازه بفيلم وثائقي معروف باسم "فري سولو".

المصادر الإضافية • أ ب