عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

منظمة الصحة العالمية تعطي تعريفا سريريا رسميا لكوفيد طويل الأمد

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
منظمة الصحة العالمية تعطي تعريفا سريريا رسميا لكوفيد طويل الأمد
حقوق النشر  Andreea Alexandru/Copyright 2021 The Associated Press. All rights reserved.
حجم النص Aa Aa

أعطت منظمة الصحة العالمية تعريفا سريريا رسميا لما يسمى "حالة ما بعد كوفيدـ19"، مشيرة إلى أنها تحدث بعد ثلاثة أشهر من الإصابة، مع أعراض تستمر مدة شهرين تقريبا، ولا يمكن تفسيرها من خلال تشخيص بديل.

وتتمثل الأعراض العامة في الشعور بالتعب وضيق التنفس واضطراب المدارك، وأعراض أخرى لها تأثير في الآداء اليومي للشخص. وربما تكون الأعراض جديدة إثر التعافي الأولي من النوبة الحادة، أو أن تستمر بمجرد بداية المرض.

ويمكن للأعراض أن تتقلب أو تنتكس بمرور الوقت، وفق رئيسى الإدارة السريرية لدى منظمة الصحة العالمية الدكتورة جانيت دياز.

وأوضحت دياز أن التعريف السريري خطوة مهمة، لتوحيد التعريف بالمرضى في حالة ما بعد كوفيدـ19، قائلة: "نأمل أن يساعد ذلك الأطباء والعاملين في مجال الصحة في التعرف على المرضى، بما يمكنهم من إخضاعهم للعلاج الأنسب والبدء في التدخلات ومسارات الرعاية، ونأمل أن أصحاب القرار السياسي يقومون بإعداد وتنفيذ نماذج رعاية متكاملة لرعاية هؤلاء المرضى".

وتؤكد منظمة الصحة العالمية في بيانها أن التعريف قد يتغير مع ظهور أدلة جديدة، واستمرار تطور الفهم لنتائج كوفيدـ19.

وقد سجل في المملكة المتحدة خلال الشهر الماضي أكثر من مليون شخص يعانون من مرض كوفيدـ19 طويل الأمد، وفق مكتب الإحصاء الوطني الذي قال إن الرقم يعكس زيادة معدلات حالات العدوي بكوفيدـ19 خلال شهر تموز/يوليو.

وقد تأثر العاملون في مجال الرعاية الصحية والاجتماعية والاستقبال، أكثر من غيرهم في المملكة المتحدة خلال الشهر الماضي.

وتوصلت دراسة حديثة إلى أن 33 في المائة من الاشخاص تقريبا سيعانون من أعراض ما بعد كوفيدـ19، طيلة فترة تمتد من ثلاثة إلى ستة أشهر.