المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

رئيس وزراء لبنان يبرئ حكومته من موقف قرداحي تجاه السعودية والحرب في اليمن

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
رئيس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي
رئيس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي   -   حقوق النشر  Hussein Malla/AP

قال رئيس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي يوم الثلاثاء إن التعليقات التي أدلى بها أحد وزراء حكومته منتقداً التدخل العسكري السعودي في اليمن لا تعكس موقف مجلس الوزراء. وأضاف ميقاتي أن "رئيس الحكومة والحكومة حريصون على نسج أفضل العلاقات مع المملكة العربية السعودية ويدينون أي تدخل في شؤونها الداخلية من أي جهة أو طرف".

وقال وزير الإعلام اللبناني جورج قرداحي يوم الثلاثاء إن تعليقاته التي أدلى بها حول حرب اليمن صدرت في آب / أغسطس قبل أن ينضم إلى حكومة ميقاتي.

وكان قرداحي قد قال في تصريحات مسجلة لبرنامج "برلمان شعب" الذي يبث على قناة "الجزيرة" في معرض رده على سؤال حول موقفه مما يحدث في اليمن: "شعب يدافع عن نفسه، هل يعتدون على أحد؟.. في نظري هذه الحرب اليمنية عبثية يجب أن تتوقف".

وتعرضت العلاقات بين السعودية ولبنان للاختبار في وقت سابق هذا العام عندما قال وزير الخارجية اللبناني السابق شربل وهبة خلال مقابلة تلفزيونية إن الدول الخليجية مسؤولة عن صعود تنظيم الدولة الإسلامية في العراق وسوريا.

وقدم وهبة استقالته بسبب تلك التعلقيات في آيار/ مايو .

وكانت السعودية قد حظرت في نيسان / أبريل دخول الفاكهة والخضروات من لبنان بدعوى استخدام الشحنات في تهريب المخدرات. وكان للحظر تأثير شديد على الاقتصاد اللبناني الذي يعاني بالفعل تحت وطأة واحدة من أسوأ الأزمات المالية في العصر الحديث.

وتعهدت وزارة الداخلية بالعمل مع السعودية لتعزيز الأمن.

وأدلى وزير الداخلية اللبناني باسم مولوي في وقت متأخر من مساء الثلاثاء بتصريح بعد ما ثار من جدل حول تصريحات قرداحي إذ أكد على العلاقات القوية بين البلدين وتلاه بيان لوزير الخارجية.

وعبر الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج في بيان يوم الأربعاء عن رفضه التام لتصريحات قرداحي مضيفاً أنها تعكس فهماً قاصراً وقراءة سطحية للأحداث في اليمن.

وأحجمت دول الخليج، التي عادة ما تقدم المساعدات للبنان، عن تقديم العون وسط الانهيار الاقتصادي، إذ أزعجها تنامي نفوذ جماعة حزب الله الشيعية المدعومة من إيران.

المصادر الإضافية • رويترز