المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: في أول ظهور علني له منذ أكثر من شهر.. كيم جون أون يزور مدينة حدودية لتفقد مشروع كبير

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون
الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون   -   حقوق النشر  朝鮮通信社/KCNA via KNS

بعد غياب دام أكثر من شهر، عاد الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون لتفقد مشروع تنموي كبير في مدينة سامجيون الشمالية الغربية بالقرب من الحدود مع الصين، والذي قال إنه يجسد "الإرادة الحديدية" لكوريا الشمالية لتحقيق الازدهار في مواجهة العزلة والضغط الدولي.

وذكرت وكالة الأنباء المركزية الكورية الرسمية (KCNA) الثلاثاء، أن كيم أعرب خلال زيارته لمدينة سامجيون عن رضاه عن التقدم الذي تم إحرازه في أعمال البناء، في منطقة أسماها "مكان الشمس المقدس".

وتقع مدينة "سامجيون" عند سفح جبل بايكتو. وتعد عملية تطوير المدينة التي وصفت بحسب وسائل الإعلام الحكومية في كوريا الشمالية بأنها "مثال للحضارة الحديثة"، أحد مشاريع كيم المفضلة منذ توليه منصبه في أواخر عام 2011.

ويعتبر جبل بايكتو، الذي يبلغ ارتفاعه 2744 متراً، مقدساً بالنسبة لجميع الكوريين إذ يعرف بأنه مكان ولادة دانغون، المؤسس الأسطوري للمملكة الكورية.

وبحسب الرواية الكورية الشمالية الرسمية، فهو أيضاً مكان ولادة والد كيم جونغ أون، كيم جونغ إيل. كما أن جده كيم إيل سونغ، مؤسس كوريا الشمالية، قاد على جبل بايكتو المقاومة ضد الاستعمار الياباني الذي حكم شبه الجزيرة من العام 1910 حتى 1945.

عملية إعادة بناء مدينة سامجيون لتصبح "المدينة الفاضلة" كانت من النقاط البارزة التي نالت اهتمام حملات البناء على مستوى البلد ككل. وكانت كوريا الشمالية تهدف إلى إنهاء هذا المشروع بحلول عام 2020 بالتزامن مع الذكرى الـ75 لتأسيس الحزب الحاكم.

إلا أن فترات الإغلاق التي فرضت للحد من استشراء فيروس كورونا، وإغلاق الحدود إضافة إلى العقوبات الدولية المفروضة على بيونغ يانغ كان لها تأثير سلبي، وأدت إلى تباطؤ وتيرة العمل.

وقالت وكالة الأنباء المركزية الكورية، إن أعمال البناء في سامجيون يمكن أن تنتهي بحلول نهاية العام، الأمر الذي قد يمكن كيم من الحصول على الإنجاز الذي كان في أمس الحاجة إليه مع بلوغه عقدًا من الزمن في الحكم، اي منذ توليه السلطة بعد وفاة والده في ديسمبر/كانون الأول 2011.

وأشاد كيم بالعمال وبـ "ولائهم الكبير وإرادتهم القوية". وقال إن سامجيون ستصبح خطًا إرشاديًا للتنمية الريفية، وإن السنوات الأربع التي قضاها البلد في عملية تطوير هذه المدينة، والتي تضمنت بناء آلاف المنازل والمباني بالإضافة إلى الطرق الجديدة وشبكة الكهرباء، أظهرت وحدة البلاد و "الإرادة الحديدية" لـ "تحقيق الازدهار بطريقتنا الخاصة".

وبحسب وسائل الإعلام الحكومية، تعد هذه الزيارة أول ظهور علني لكيم منذ أكثر من شهر بعد أن ألقى كلمة في معرض للأسلحة يوم 11 أكتوبر/تشرين الأول.