المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

كوفاكس تؤمن للعراق 1.2 مليون جرعة إضافية من اللقاحات ضدّ كوفيد-19

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
أمام أحد مراكز التطعيم في بغداد
أمام أحد مراكز التطعيم في بغداد   -   حقوق النشر  Khalid Mohammed/AP

أعلنت وزارة الصحة العراقية السبت تلقيها 1.2 مليون جرعة من لقاح فايزر المضاد لكوفيد-19 من خلال آلية كوفاكس الدولية الرامية إلى إتاحة اللّقاحات للدول المنخفضة الدخل، فيما البلاد على مشارف موجة وبائية رابعة.

وبحسب آخر أرقام الوزارة، تلّقى نحو سبعة ملايين شخص جرعة أو جرعتين من اللقاح المضاد لكوفيد-19 أي نحو 17 بالمئة من سكان العراق البالغ عددهم 40 مليون نسمة تقريباً، في ظلّ تشكيك في فعالية اللقاحات.

ويعاني نظام الرعاية الصحية المُهمَل والذي يستشري فيه الفساد، صعوبة في مواجهة تطور الجائحة.

وأعلنت وزارة الصحة في بيان السبت عن "وصول شحنة جديدة من اللقاح المضاد لفيروس كورونا المستجد من انتاج شركة فايزر عن طريق مرفق كوفاكس ومنظمة اليونسيف بعدد 1.239.030 جرعة عن طريق مطار بغداد الدولي".

وقال المتحدث باسم وزارة الصحة العراقية سيف البدر في تصريح للتلفزيون الرسمي إن العراق "ما زال في دائرة خطر تفشي جائحة كورونا" مضيفاً "نتوقع دخول موجة وبائية رابعة لكورونا وقد تكون سلالة جديدة".

وتوفي 23.628 شخصاً في العراق من إصابتهم بكوفيد-19 وتخطى عدد الإصابات الإجمالي المليونين، بحسب أرقام رسمية.

وفشلت الحكومة في التخفيف من التشكيك العام باللقاح في جوّ انعدام الثقة الشديد بالمؤسسات وانتشار المعلومات الكاذبة، رغم زيادة عدد المتّجهين إلى مراكز التلقيح.

وبرزت هشاشة نظام الرعاية الصحية في العراق عند احتراق وحدتين لمعالجة كوفيد-19 في مستشفى في بغداد في نيسان/أبريل والذي أسفر عن أكثر من 80 قتيلاً وفي الناصرية في الجنوب في منتصف تموز/يوليو حيث قُتل 60 شخصاً، ما زاد من غضب السكان.

المصادر الإضافية • أ ف ب