المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

فرض عقوبات غربية جديدة على بيلاروس على خلفية أزمة المهاجرين

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
مهاجرون في طابور لتلقي طعام ساخن في مركز لوجستي في مركز الخدمات اللوجستية لنقطة التفتيش "بروزجي" على الحدود بين بيلاروس وبولندا.
مهاجرون في طابور لتلقي طعام ساخن في مركز لوجستي في مركز الخدمات اللوجستية لنقطة التفتيش "بروزجي" على الحدود بين بيلاروس وبولندا.   -   حقوق النشر  أ ب

أعلنت الولايات المتحدة وبريطانيا والاتحاد الأوروبي وكندا الخميس فرض عقوبات اقتصادية جديدة على بيلاروس المتّهمة بارتكاب "انتهاكات متكرّرة لحقوق الإنسان" وتنظيم عمليات عبور مهاجرين إليها ودفعهم للتسلل إلى الاتحاد الأوروبي المجاور لها.

وأكّد الحلفاء في بيان مشترك "ندعو نظام ألكسندر لوكاشنكو مجدّداً إلى التوقف الفوري والكامل عن تنظيم موجات هجرة غير قانونية عبر حدوده مع الاتحاد الأوروبي".

ومينسك متهمة بتدبير تدفق المهاجرين إلى حدودها مع بولندا انتقاما للعقوبات الغربية التي فرضت عليها بعد قمع المعارضة البيلاروسية لشجبها إعادة انتخاب لوكاشينكو.

في بيان آخر اعلن وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن إن العقوبات "تظهر تصميمنا الثابت على العمل في مواجهة نظام وحشي يقوم على نحو متزايد بقمع شعبه ويقوض السلام والأمن في أوروبا ويواصل استغلال الأشخاص الذين يسعون فقط إلى العيش بحرية".

أعلنت وزارة الخزانة الأمريكية أنها تستهدف 20 فردًا و12 منظمة قريبة من السلطة متهمة بـ "تسهيل مرور (...) مهاجرين داخل الاتحاد الأوروبي" و"المشاركة في القمع المستمر الذي يمس بحقوق الانسان والديمقراطية".

viber

في الجانب الأوروبي، تم توسيع قائمة عقوبات الاتحاد الأوروبي رسميًا الخميس لتشمل 28 مسؤولًا وكيانًا بما في ذلك شركة الطيران الوطنية بيلافيا.