المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

بلومبرغ: عدد طائرات "بيرقدار" التركية التي اشترتها أوكرانيا أكبر بكثير مما تم الإعلان عنه

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
طائرة بدون طيار تركية الصنع من طراز Bayraktar TB2
طائرة بدون طيار تركية الصنع من طراز Bayraktar TB2   -   حقوق النشر  أ ب

في الوقت الذي يحشد فيه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين القوات والعتاد مرة أخرى بالقرب من الحدود الأوكرانية مما يثير مخاوف دولية أدت إلى تصاعد التوتر في الآونة الأخيرة بين روسيا من جهة والبلدان الغربية بقيادة الولايات المتحدة من جهة أخرى، تكشف وكالة "بلومبرغ" تفاصيل صفقة مسيرات سرية بين تركيا وأوكرانيا.

وذكرت بلومبرغ أن عدد الطائرات المقاتلة بدون طيّار من طراز "بيرقدار تي بي 2"، التي اشترتها أوكرانيا من تركيا كان أكبر بكثير من الكمية التي تم الإفصاح عنها. ومن المتوقع أن يتم إبرام صفقات جديدة في المستقبل القريب.

وبحسب مصادر حكومية تركية، نقلت بلومبرغ أن الجانب التركي باع كييف منذ عام 2019، كمية كبيرة من هذه الطائرات بدون طيار، إلى جانب الصواريخ ومحطات التحكم والتوجيه اللازمة لها.

وتعتبر الطائرات المسيرة من طراز البيرقدار، التي استخدمت لأول مرة في أكتوبر/تشرين الأول لضرب الإنفصاليين الموالين لروسيا في منطقة دونباس عوامل ثمينة في العلاقات الناشئة بين كييف وأنقرة.

وأضافت بلومبرغ أن تركيا ستزود أوكرانيا بصفقة جديدة من هذه المسيرات، يتجاوز عدد طائراتها العشرين طائرة.

هذا وكشف أحد المصادر للوكالة عينها، عن خطط لأنقرة وكييف لتنظيم عمليات إنتاج مشترك لصواريخ شبيهة بصاروخ "زينيت -2" الأوكراني، واشار المصدر إلى أن تركيا تنفي وجود مثل هذه النوايا. في وقت يعتبر محللون روس أن تركيا تسعى لاستخدام هذا الملف كـ"ورقة ابتزاز" ضد روسيا.

اتفاقيات تعاون

ومنذ حوالي شهر، وقعت عدة اتفاقيات للتعاون في مجال تطوير الطائرات المسيرة بين شركة "بايكار" التركية وشركة "افشينكو بروغراس" الأوكرانية.

وفي معرض "سها إكسبو"، الذي أقيم في مركز اسطنبول للمعارض وهو أكبر تجمع صناعي في تركيا، وقعت الشركتان اتفاقا يسمح بتزويد طائرات بدون طيار التركية بمحرك "AI-322F"، والذي طورته الشركتان "افشينكو بروغراس" و"موتور سيتش" الأوكرانيتين.

وتم التوقيع أيضا على اتفاقية بشأن تكامل المحركات التوربينية AI-25TLT لنظام الطائرات المقاتلة المسيرة.

سلوك "مدمر"

وأبلغ بوتين نظيره التركي رجب طيب أردوغان الجمعة، في اتصال هاتفي، أن أوكرانيا تستخدم طائرات مسيرة تركية الصنع من طراز بيرقدار في منطقة الصراع بمنطقة دونباس ، متمسكة بسلوك "مدمر".

وقال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو إنه لا يمكن تحميل تركيا مسؤولية نشر أوكرانيا لطائرات مسيرة تركية الصنع.

وقال وزير الدفاع الأوكراني أوليكسي ريزنيكوف يوم الجمعة إن أوكرانيا استخدمت طائرة بيرقدار مرة واحدة ضد نظام مدفعية. وأضاف أنه منذ ذلك الوقت يخشى “جنود العدو” استخدام مثل هذه الأنظمة لأنهم يفهمون “كيف يمكن أن ينتهي هذا”.

وأعربت روسيا مرارا وتكرارا عن قلقها من بيع أنقرة مسيرات بيرقدار إلى أوكرانيا. وكانت كييف تمتلك مع حلول ديسمبر/ كانون الأول من العام الماضي، ست طائرات بدون طيار تركية هجومية من طراز البيرقدار وعدة مئات من الصواريخ عالية الدقة.

وأصبحت العلاقات بين روسيا وأوكرانيا محط اهتمام بعد أن قالت كييف إن روسيا حشدت آلاف القوات بالقرب من الحدود الأوكرانية وربما تستعد لشن هجوم عسكري. وتنفي موسكو اعتزامها شن عملية هجومية.

وكان الرئيس الأميركي جو بايدن عزز الضغط على روسيا الجمعة، مؤكدا أنه يعد "مبادرات" للدفاع عن أوكرانيا في حالة حدوث غزو، عقب تمركز القوات الروسية بالقرب من الحدود الأوكرانية.

ويفترض أن يناقش بايدن ونظيره الروسي فلاديمير بوتين عبر الفيديو التوتر بشأن أوكرانيا بعد سبع سنوات من ضم روسيا لشبه جزيرة القرم واستيلاء القوات الانفصالية الموالية لروسيا على جزء من شرق أوكرانيا.

هجوم على أوكرانيا

وذكرت صحيفة "واشنطن بوست" الجمعة، أن روسيا تستعد لشن هجوم على أوكرانيا يشارك فيه ما يصل إلى 175 ألف جندي اعتبارا من العام المقبل، مؤكدة بذلك مخاوف لدى كييف من هذا الاحتمال.

ونقلت الصحيفة عن مسؤول أميركي كبير طلب عدم كشف هويته أن موسكو تستعد لإطلاق "مئة كتيبة مكونة من مجموعات تكتيكية بقوة تقدر بنحو 175 ألف رجل، إلى جانب دبابات ومدفعية ومعدات أخرى".