المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

إردوغان يقول إن الهجمات ضدّ المساجد في قبرص لن تبقى دون ردّ

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز  مع أ ب
الرئيس التركي رجب طيب إردوغان
الرئيس التركي رجب طيب إردوغان   -   حقوق النشر  AP

قال الرئيس التركي رجب طيب إردوغان، الإثنين، إن الهجمات على دور عبادة المسلمين في قبرص "لن تبقى من دون ردّ"، وذلك بعد صدور تقارير عن محاولة هجوم متعمد على مسجد في الجزء الجنوبي، اليوناني -المعترف به دولياً- من الجزيرة المقسومة.

وكانت صحيفة الصباح المؤيدة للحكومة التركية قالت سابقاً إن مشتبهاً واحداً به على الأقل اعتقل بعد محاولة إضرام النيران في المسجد الكبير في لارنكا، بينما لم يُصب أحد خلال الهجوم.

وقبل زيارة ستدوم يومين يقوم بها إلى قطر، قال الرئيس التركي للصحافيين إن "أحد مساجدنا، للأسف، تعرض لمحاولة هجوم في قبرص الجنوبية" مضيفاً أن العملية لن تبقى من دون ردّ. وتوجه الرئيس التركي إلى قبرص الجنوبية بالقول: لا تقوموا بمثل هذه الأعمال التخريبية ضدّ دور عبادتنا فالثمن الذي ستدفعونه لقاءها سيكون غالياً.

وانقسمت قبرص بعدما اجتاحها الجيش التركي في 1974 إثر انقلاب قام به مؤيدون للوحدة مع اليونان. وتركيا هي الدولة الوحيدة التي تعترف بقبرص التركية، كما أنها لا تعترف بقبرص الجنوبية كدولة.

وقالت السلطات القبرصية إنها أوقفت سورياً يبلغ 27 عاماً على صلة بالهجوم (الحريق) الذي ألحق أضراراً بباب المسجد الخشبي، قبل أن يقوم عمّال الإطفاء بإخماده. ويواجه الشاب السوري تهمة بارتكاب أعمال تخريبية متعمدة.

وقال مسؤول قبرصي لم يكشف عن هويته لوكالة أسوشييتد برس الأمريكية إن دافع الشاب السوري يكمن في رفض إمام المسجد المذكور السماح له بالنوم في المعبد، بينما قال شاهد إن المهاجم استخدم صحيفة تصدر باللغة اليونانية لإضرام النار.