المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

رئيس الوزراء الإسرائيلي يصل إلى الإمارات في زيارة رسمية غير مسبوقة

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت
رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت   -   حقوق النشر  AP Photo

وصل رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت مساء الأحد إلى الإمارات في أول زيارة رسمية لرئيس وزراء إسرائيلي منذ إقامة علاقات دبلوماسية بين البلدين العام الماضي.

وقالت متحدثة باسم رئيس الوزراء الإسرائيلي لوكالة فرانس برس إن بينيت "وصل إلى العاصمة الإماراتية أبو ظبي" مساء الأحد.

وكان المتحدث باسم رئاسة الوزراء الإسرائيلية أوفير جندلمان قد ذكر في وقت سابق أن رئيس الوزراء سيتوجه الى الإمارات الأحد بدعوة من ولي عهد أبوظبي في اول زيارة رسمية لرئيس وزراء إسرائيلي منذ إقامة العلاقات بين البلدين العام الماضي.

وأكد جندلمان أن الزعيمين اللذان سيلتقيان غدا سيبحثان تعميق العلاقات الثنائية خاصة في المجال الاقتصادي وفي القضايا الاقليمية مما يساهم في تعزيز الازدهار والرفاهية والاستقرار.

من جهته، اكد رئيس الوزراء الإسرائيلي أن هذه الزيارة "تاريخية" و"الاولى من نوعها".

وقال بينيت قبل استقلاله الطائرة في مطار بن غوريون قرب تل أبيب إن "الزيارة تهدف إلى تعميق التعاون بين البلدين في كافة المجالات".

وبحسب بينيت فإن "العلاقات ممتازة وشاملة وعلينا مواصلة رعايتها وتعزيزها وبناء سلام دافىء بين الشعبين".

ووقعت إسرائيل في 15 أيلول/سبتمبر 2020 في واشنطن برعاية الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب وحضوره، اتّفاق إقامة علاقات مع الإمارات.

والإمارات أول دولة خليجية وثالث دولة عربية توقع اتفاق تطبيع للعلاقات مع الدولة العبرية بعد الاردن (1994) ومصر (1979)، وتلتها في ذلك البحرين ثم السودان وأخيراً المغرب.

وتتطلع الإمارات وإسرائيل إلى جني ثمار التطبيع وتحقيق أرباح سريعة بعد التداعيات الاقتصادية السلبية محلياً لأزمة تفشي وباء كوفيد-19، وقد وقعت الدولتان اتفاقات في مجال الإعفاء من التأشيرات والسياحة والمال وغيرها.

ويعتبر الموقف المتقارب من إيران بين إسرائيل وبعض دول الخليج من الأسباب المساهمة في إقامة العلاقات.

وكان وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لابيد زار الإمارات اواخر حزيران/يونيو الماضي، وقام بتدشين اول سفارة للدولة العبرية في الخليج.