المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

كازاخستان.. إعلان حالة الطوارئ بالعاصمة نورسلطان والغاز يطيح بالحكومة وروسيا تدعو لعدم التدخل

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
الشرطة الكازاخية في موادهة المتظاهرين في ألماتي. 05/01/2022
الشرطة الكازاخية في موادهة المتظاهرين في ألماتي. 05/01/2022   -   حقوق النشر  AP Photo/Vladimir Tretyakov

دعت موسكو الأربعاء العالم إلى عدم التدخل في الأزمة الداخلية التي تشهدها كازاخستان، وأعرب المتحدث باسم الكرملين في أول تعقيب روسي على الاضطرابات غير المسبوقة التي تشهدها الدولة الجارة عن قناعته من أن نور-سلطان تستطيع حل شؤونها الداخلية بنفسها دون تدخل من أحد، وأكد المتحدث أن كازاخستان لم تطلب مساعدة روسيا في حل الأزمة التي تسبب بها رفع سعر الغاز.

وكان رئيس كازاخستان قاسم جومارت توكاييف أقال الحكومة في محاولة لامتصاص غضب المتظاهرين الذين نزلوا للشوارع احتجاجا على ارتفاع الأسعار والأداء الحكومي.

ونشرت رئاسة الجمهورية على موقعها الإلكتروني مرسوماً رئاسياً جاء فيه أنّ رئيس الجمهورية قبِل استقالة حكومة رئيس الوزراء عسكر مامين وكلّف نائب رئيس الوزراء علي خان سميلوف تصريف الأعمال ريثما تشكّل حكومة جديدة.

وكالة رويترز مقلت عن مكتب الرئيس الكازاخي إعلان حالة الطوارئ في العاصمة نور-سلطان، هذا في وقت دخلت مجموعة من المتظاهرين الأربعاء مبنى الإدارة الرئيسي في ألماتي العاصمة الاقتصادية لكازاخستان التي تشهد اضطرابات غير مسبوقة بعد زيادة في أسعار الغاز.

وأطلقت الشرطة قنابل صوتية والغاز المسيل للدموع ضد حشد من آلاف المتظاهرين لكنها لم تنجح في منعهم من دخول المبنى، حسب صحافي في وكالة فرانس برس. واستولى المتظاهرون على هراوات ودروع للشرطة.

وأتت استقالة الحكومة غداة إعلان الرئيس حالة الطوارئ في ألماتي، العاصمة الاقتصادية للبلاد، بعدما شهدت هذه المدينة الواقعة في جنوب شرق كازاخستان مساء الثلاثاء تظاهرة ضخمة استخدمت الشرطة لتفريقها القنابل الصوتية والغازات المسيلة للدموع.

وفي سياق متصل أعلنت الشرطة في كازاخستان الأربعاء اعتقال أكثر من مائتي شخص وإصابة العشرات من أفرادها بجروح بعيد الاحتجاجات على ارتفاع أسعار الغاز هزت مدنا عدة في الدولة الواقعة في آسيا الوسطى. وقالت وزارة الداخلية الكازاخستانية في بيان إن المتظاهرين "انجرفوا في القيام باستفزازات" عبر قطع الطرق وحركة السير، و"بالإخلال بالنظام العام".

وأعلن توكاييف حالة الطوارئ في ألماتي ومقاطعة مانغيستاو اعتباراً من الـ5 كانون الثاني/يناير وإلى غاية الـ19 منه، على أن يسري خلال هذه الفترة حظر تجوّل ليلي يبدأ في الساعة الحادية عشة ليلاً وينتهي في السابعة صباحاً.

وكانت تطبيقات المراسلة تلغرام وسيغنال وواتساب توقفت عن العمل في البلاد مساء الثلاثاء بعد أن نزل الآلاف إلى الشوارع في الدولة الغنية بالنفط للتعبير عن استيائهم من ارتفاع الأسعار والأداء الحكومي.

وأشعل فتيل الاحتجاجات ارتفاع أسعار الغاز في البلاد، لكنّ الخطوة الحكومية لخفض الأسعار تلبية لمطالب المحتجين لم تسهم في امتصاص غضبهم.

المصادر الإضافية • أ ف ب