المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الشرطة الإيطالية تتهم ممرضا بـ"إفراغه"حقنة اللقاح خارج أذرع المرضى مقابل الحصول على المال

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
الشرطة الإيطالية تتهم ممرضا بـ"إفراغه"حقنة اللقاح خارج أذرع المرضى مقابل الحصول على المال
الشرطة الإيطالية تتهم ممرضا بـ"إفراغه"حقنة اللقاح خارج أذرع المرضى مقابل الحصول على المال   -   حقوق النشر  AP Photo/Gregorio Borgia

ألقت الشرطة الإيطالية القبض على ممرض إيطالي للاشتباه في تلقي أموال مقابل وضع ضمادات لحوالى 45 شخصا رافضين أساسا للقاحات ، تظهر أنهم تلقوا لقاحات كورونا، لكن الممرض كان يفرغ حقنة اللقاح خارج أذرع المرضى، لتزوير حصولهم على شهادة صحية عن تلقيهم التطعيم ضد كورونا.

وتقول الشرطة في مدينة أنكونا الإيطالية، إنه تم وضع أربعة من شركاء الممرض المزعومين رهن الإقامة الجبرية كجزء من استكمال عمليات التحقيق. واتهمت الشرطة في أنكونا المجموعة بتلقي 300 يورو لكل فرد، وهم في العادة من المناهضين للقاحات مقابل وضع ضمادات كـ"مبرر" على أنهم أخذوا اللقاحات "المزيفة".

إجراءات تقييدية جديدة في إيطاليا

وفقًا للإجراءات الجديدة التي دخلت حيز التنفيذ في إيطاليا الاثنين، لا يسمح لغير الملقحين ضد كوفيد-19 بالذهاب إلى المطاعم أو السينما أو المسابح أو النوادي الرياضية أو استخدام وسائل النقل العام، في حين أعيد فتح المدارس. يتم فقط اعفاء الأشخاص الذين تم شفاؤهم مؤخرًا من فيروس كورونا من هذا الالتزام الذي يمثل تشديدًا إضافيًا للقيود المفروضة على غير المطعّمين في مواجهة زيادة الإصابات، وبينهم الأطفال.

وأصبحت كمامات FFP2 إلزامية في المسارح ودور السينما والملاعب الرياضية وجميع وسائل النقل العام. وحصل سكان الجزر الإيطالية الصغيرة غير الملقحين والذين حُذروا من أنهم قد يجدون أنفسهم في "منفى قسري" بموجب القواعد الجديدة، على مهلة إضافية. وسيتمكن هؤلاء السكان من الاستمرار في السفر مع فحص سلبي فقط لأسباب صحية وتربوية حتى 10 شباط/فبراير.

كما أعلنت إيطاليا الأسبوع الماضي أن تلقي اللقاح سيكون الزاميا للأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 50 عامًا اعتبارًا من 15 شباط/فبراير. وأعيد فتح المدارس لفصل دراسي جديد بقرار حكومي رغم دعوات مديري المدارس ونقابة الأطباء الى تأجيل هذا الموعد لمدة 15 يومًا إضافيا على الأقل.

خضوع 45 شخصًا يُزعم أنهم تلقوا شهادات لقاح مزيفة للتحقيق

وبحسب ما ورد في بيان للشرطة، بدأ تحقيق الجهات الأمنية بعد أن اشتبه طبيب في مستشفى أنكونا في تصرفات زميله. يُزعم أن لقطات الشرطة أظهرت الممرض وهو يفرغ إبر اللقاح في حاوية نفايات طبية قبل أن يتظاهر بحقن ذراع الشخص. وفقًا للشرطة الإيطالية ، يخضع 45 شخصًا يُزعم أنهم تلقوا شهادات لقاح مزيفة للتحقيق.

عمليات مراوغة لتزوير الحصول على شهادة صحية

في ديسمبر، وثقت الشرطة الإيطالية قيام إحدى الممرضات بإفراغ حقنة اللقاح خارج ذراع أحد المرضى، لتزوير حصوله على شهادة صحية عن تلقيه.

وحسب بيان للشرطة الإيطالية نشرته رويترز حينها، أكدت أن ثلاثة من المتخلفين عن تلقي اللقاح في صقلية دفعوا ممرضة لمنحهم جرعات مزيفة من لقاحات فيروس كورونا المستجد، من أجل الحصول على شهادة صحية إلزامية لبعض المهن. وتم القبض على الأشخاص الثلاثة، منهم ممرضة وزعيم محلي للحركة المعروفة في إيطاليا باسم "نو فاكس"، حيث يواجهون اتهامات بالفساد والتزوير.

وفي الشهر الماضي، ظهر طبيب أسنان في مركز تطعيم في شمال إيطاليا مرتديًا ذراع سيليكون مزيف على أمل خداع ممرضة، لإعطائه حقنة من أجل الحصول على شهادة صحية.