المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: الجيش الأوكراني يجري تدريبات مكثفة وسط تصاعد التوتر مع روسيا

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
جنود أوكرانيون يتدربون استعدادا لأي هجوم روسي
جنود أوكرانيون يتدربون استعدادا لأي هجوم روسي   -   حقوق النشر  Pavlo Palamarchuk/Copyright 2022 The Associated Press. All rights reserved.

مع تصاعد المخاوف من غزو روسي محتمل لأوكرانيا، قام عناصر من الجيش الأوكراني للحماية الكيميائية الإشعاعية والبيولوجية بتدريب أنفسهم على إطلاق النار في حال وقوع قتال.

وتم تنظيم التدريبات في منطقة لوهانسك، بالقرب من منطقة الصراع في الشرق الذي يسيطر عليه المتمردون. واستخدمت القوات الأوكرانية البنادق والقاذفات والقنابل اليدوية. كما خضعت للتدريب على التقنيات التكتيكية، بما في ذلك إطلاق النار على المعدات القتالية والمنشآت الهندسية للعدو.

وأشارت أولينا التي شاركت في التدريبات إلى قيامها إلى جانب زملائها بالتدرب على الرماية من مسافة 200 متر، وهو أقصى مدى مسموح به في ظل هذه الظروف حيث قاموا بتدريبات في الغابة وأطلقوا النار على علب الحبوب التي تمّ استخدامها كأهداف.

ودعت أوكرانيا الدول الغربية لإظهار "يقظة وحزم" في مفاوضاتها مع روسيا المتهمة بحشد قوات على الحدود لتنفيذ اجتياح، فيما واصلت واشنطن ضغطها على موسكو مع إعلانها إرسال عدد محدود من الجنود الأميركيين إلى أوروبا الشرقية.

وتحشد روسيا منذ تشرين الأول/أكتوبر أكثر من 100 ألف جندي وعتادا عسكريا إضافة إلى قوات دعم على حدودها مع أوكرانيا ومؤخرا في بيلاروس التي لها أيضا حدود مشتركة مع أوكرانيا شمالا.

وخلال مكالمة هاتفية مع نظيره الفرنسي جان ايف لودريان، شدد وزير الخارجية الأوكراني دميترو كوليبا "على أهمية التحلي باليقظة والحزم في الاتصالات مع روسيا"، بحسب بيان للخارجية الاوكرانية. ودعا كوليبا الى "إعطاء الاولوية لتسوية سياسية ودبلوماسية" للازمة بين روسيا والغرب في شأن أوكرانيا على وقع توتر متصاعد.

وفيما ناشد الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي الدول الغربية الجمعة عدم إثارة "الذعر" بسبب الحشود العسكرية الروسية على حدود بلاده، توافق الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون على "ضرورة نزع فتيل التصعيد".

المصادر الإضافية • أ ب