المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مقتل 104 أشخاص على الأقلّ جراء الفيضانات بالقرب من مدينة ريو دي جانيرو البرازيلية

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
 الانهيار الأرضي في بتروبوليس بالبرازيل. الأربعاء 16 فبراير 2022.
الانهيار الأرضي في بتروبوليس بالبرازيل. الأربعاء 16 فبراير 2022.   -   حقوق النشر  AP Photo/Silvia Izquierdo

قضى 140 أشخاص على الأقلّ في انزلاقات تربة وفيضانات ناجمة عن أمطار غزيرة في مدينة بيتروبوليس السياحية قرب ريو دي جانيرو، حسب سلطات بلدية هذه المدينة. وأعادت سلطات ولاية ريو دي جانيرو بجنوب شرق البرازيل تقييم الوضع مساء الأربعاء لتعلن عن "94 وفاة مؤكدة"، بينما أعلن رجال الإغاثة إنقاذ 24 شخصا. وقال مكتب المدعي العام في ريو إن 35 شخصا "سجلوا" في عداد المفقودين، رغم أن رجال الإطفاء وسلطات الإنقاذ الأخرى لم تقدم أي رقم.

وشهدت هذه المنطقة خلال ساعات تساقط 260 ميليمتراً تقريبا من الأمطار أي أكثر مما كان متوقعا لكامل شهر شباط/فبراير، على ما ذكرت هيئة الأرصاد الجوية "ميتسول".

ونُقل قرابة 300 شخص إلى مراكز إيواء أقيمت غالبيتها في مدارس، بحسب مسؤولين. ووجهت جمعيات خيرية نداءات طلبا لفرش للنوم وبطانيات وسلع غذائية ومياه وملابس وأقنعة واقية.

Silvia Izquierdo/AP
أحد الناجين من الانهيارات الأرضية في البرازيلSilvia Izquierdo/AP

وانتشرت مشاهد عبر شبكات التواصل الاجتماعي وفي وسائل الاعلام أظهرت مساكن مدمرة بسبب انزلاقات أرضية على سفح التلال وسيارات تجرفها الفيضانات. وقد اجتاحت المياه الكثير من المتاجر في وسط بيتروبوليس التاريخي، جارفة السلع والبضائع.

وقالت فرق الاغاثة التي انتشر أكثر من 180 من عنصرها في المنطقة الواقعة على بعد 68 كيلومترا شمال ريو دي جانيرو في وقت سابق "تأكد حتى الآن مقتل 18 شخصًا بسبب انزلاقات تربة وفيضانات"، قبل أن تعيد إعلان ارتفاع الحصيلة إلى 34 ضحية".

وتحدثت وزارة التنمية الإقليمية في وقت سابق حصيلة عن ستة قتلى في هذه المنطقة الجبلية الواقعة في ولاية ريو دي جانيرو في جنوب شرق البرازيل. بلدية بيتربوليس أعلنت "حالة الطوارئ جراء كارثة طبيعية" فيما تفقد حاكم الولاية كلاوديو كاسترو المكان.

وكتب الرئيس جايير بولسونارو الذي يزور روسيا، على تويتر أنه أخذ علمًا بـ"المأساة" وطلب من الوزراء تقديم "مساعدة فورية للضحايا". وأضاف "أسأل الله أن يواسي عائلات الضحايا".

وأعلنت البلدية أن تساقط الأمطار توقّف لكنّ ثمة متساقطات أخرى "خفيفة إلى معتدلة" متوقعة في الساعات المقبلة.

وبيتروبوليس هي وجهة سياحية تستقطب عددًا كبيرًا من الزوار المحبّين للتاريخ والنزهات في الطبيعة والمناخ الأكثر اعتدالًا أو حتى أكثر برودة من مناخ ريو دي جانيرو، بسبب ارتفاعها.

viber

في كانون الثاني/يناير 2011، قضى أكثر من 900 شخص في منطقة ريو الجبلية بسبب انزلاقات تربة وفيضانات ناجمة عن أمطار غزيرة في منطقة واسعة تضمّ بيتروبوليس ومدن مجاورة هي نوفا فريبورغو وإيتايبافا وتيريزوبوليس.

المصادر الإضافية • أ ف ب