المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مئات المهاجرين يتسلقون سياجا بين المغرب وجيب مليلية الإسباني لليوم الثاني

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

مدريد (رويترز) – قالت السلطات إن نحو 350 مهاجرا تمكنوا يوم الخميس من اجتياز سياج حدودي مرتفع يفصل جيب مليلية الإسباني بشمال أفريقيا عن المغرب بعد أن حاولت موجة من المهاجرين تسلقه لليوم الثاني على التوالي.

وهؤلاء جزء من 1200 مهاجر حاولوا تسلق السياج الذي يبلغ ارتفاعه ستة أمتار ووصفتهم الحكومة المركزية في مليلية في بيان بأنهم “عنيفون بشدة”.

وأضافت أنهم استخدموا الخطاطيف والعصي ورشقوا الحراس بالحجارة مما تسبب في إصابة أربعة من ضباط الشرطة بجراح طفيفة.

وقالت إيزابيل رودريجيز المتحدثة باسم الحكومة إن ما يزيد على 2500 مهاجر حاولوا اجتياز السياج يوم الأربعاء في أكبر محاولة من نوعها على الإطلاق عند مليلية لكن 500 منهم فقط نجحوا في ذلك.

ومليلية وسبتة، وهي جيب إسباني ثان على الساحل الشمالي لأفريقيا، نقطتا عبور مألوفتان للمهاجرين الأفارقة غير الشرعيين الذين يحاولون الوصول إلى أوروبا.

وتظهر البيانات الرسمية أن تدفقات الهجرة برا إلى المدينتين انخفضت بنسبة 65 في المئة في الشهرين الأولين من العام، بينما زاد إجمالي من تم اعتراضهم أثناء عبورهم إلى إسبانيا بنسبة 73 في المئة إلى 7319 مهاجرا بنهاية فبراير شباط.

وفي منتصف 2021، سبح ما يصل إلى ثمانية آلاف مهاجر إلى سبتة أو تسلقوا السياج، مع تخفيف السلطات المغربية القيود فيما يبدو لنحو يومين بعد خلاف دبلوماسي مع إسبانيا.