المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مظاهرات في ألبانيا احتجاجا على رفع الأسعار

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز  مع أ ف ب
مظاهرات في ألبانيا احتجاجا على رفع الأسعار
مظاهرات في ألبانيا احتجاجا على رفع الأسعار   -   حقوق النشر  أ ب

احتجّ الآلاف السبت في تيرانا على ارتفاع الأسعار لا سيّما أسعار الوقود التي ارتفعت أكثر من 40% في أسبوع واحد في ألبانيا بسبب الحرب في أوكرانيا.

والسبت هو اليوم الرابع من احتجاجات حاشدة في مدن عدة في الدولة البلقانية حيث يبلغ متوسط الراتب الشهري 490 يورو. والقوة الشرائية للألبان، الضعيفة أساسا، معرّضة للتأثر بشدة بارتفاع الأسعار.

وسار المتظاهرون من ساحة سكاندربرغ في وسط تيرانا باتّجاه مقرّ الحكومة، حاملين لافتات ومرددين هتافات ضدّ حكومة ايدي راما.

وسجلت مسيرات في مناطق أخرى بينها ليزها في شمال البلاد حيث قامت مجموعة من المتظاهرين بإغلاق الطريق أمام حركة المرور لفترة قصيرة.

وارتفع سعر وقود الديزل من 180 ليك (1.5 يورو) قبل الغزو الروسي لأوكرانيا في 24 شباط/فبراير إلى 290 ليك (2.37 يورو) حاليًا.

وتلى ارتفاع أسعار الوقود ارتفاع أسعار المواد الغذائية التي حطمت الأرقام القياسية حاليًا في السوق العالمية بسبب محدودية العرض، على خلفية الحرب التي تقودها روسيا في أوكرانيا. وتُعدّ هاتان الدولتان مصدرين رئيسيين للسلع الزراعية خصوصًا القمح.

وتعهد إيدي راما، رئيس الحكومة الألبانية الجمعة، التدخل في قطاع بيع المنتجات النفطية لمنع "أي مضاربة". ومن المتوقع أن تُحدّد هوامش أسعار التجار، بينما سيتم تحديد أسعار الوقود يوميًا.

وطالب المتظاهرون بخفض الضرائب وتبني برامج مساعدات للتخفيف عن الأسر ذات الدخل المحدود.