المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

أمريكا تفرض عقوبات على روس بسبب غزو أوكرانيا وانتهاك حقوق الإنسان

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
أمريكا تفرض عقوبات على روس بسبب غزو أوكرانيا وانتهاك حقوق الإنسان
أمريكا تفرض عقوبات على روس بسبب غزو أوكرانيا وانتهاك حقوق الإنسان   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

واشنطن (رويترز) – فرضت الولايات المتحدة يوم الثلاثاء عقوبات على قادة عسكريين روس، وكذلك على أشخاص تتهمهم بأن لهم صلة بانتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان، كما فرضت عقوبات جديدة على رئيس روسيا البيضاء ألكسندر لوكاشينكو، لتزيد الضغط على موسكو وحليفها المقرب في ظل الحرب الدائرة في أوكرانيا.

وأعلنت وزارة الخارجية الأمريكية فرض عقوبات على 11 قائدا عسكريا روسيا، بينهم عدد من نواب وزير الدفاع، وفيكتور زولوتوف قائد الحرس الوطني، وعضو بمجلس الأمن التابع للرئيس فلاديمير بوتين.

وتُجمد العقوبات أي أصول لهؤلاء في الولايات المتحدة، وتحظر على الأمريكيين التعامل معهم.

كما أعلنت وزارة الخزانة الأمريكية في بيان فرض عقوبات على أربعة روس وكيان واحد، تتهمهم بلعب دور في إخفاء وقائع حول وفاة المحامي سيرجي ماجنيتسكي أو بأن لهم صلة بانتهاكات لحقوق الإنسان ارتكبت ضد الناشط الحقوقي أيوب تيتييف.

وجاء في بيان الوزارة أيضا أن الولايات المتحدة أضافت لوكاشينكو وزوجته إلى قائمة العقوبات.

وهذه أحدث عقوبات تفرضها الولايات المتحدة على موسكو منذ غزو القوات الروسية لأوكرانيا قبل نحو ثلاثة أسابيع في أكبر هجوم على دولة أوروبية منذ الحرب العالمية الثانية. وتصف موسكو الغزو بأنه “عملية عسكرية خاصة”.

وقالت أندريا جاتسكي، مديرة مكتب مراقبة الأصول الأجنبية بالوزارة، في البيان إن عقوبات يوم الثلاثاء إن

الولايات المتحدة ستواصل فرض عواقب على الذين يشتركون في ارتكاب فساد أو الذين لهم صلات بانتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان.

وتابعت “ندين الهجمات الروسية على الممرات الإنسانية في أوكرانيا وندعو روسيا إلى وقف حربها الوحشية غير المبررة على أوكرانيا”.

كان ماجنيتسكي محاميا روسيا ألقي القبض عليه في 2008 بعدما زعم أن مسؤولين روسا تورطوا في احتيال ضريبي واسع النطاق. وتوفي عام 2009 في سجن بموسكو بعدما اشتكى من سوء المعاملة.

وفي 2018 اعتقل تيتييف، رئيس مركز ميموريال لحقوق الإنسان في الشيشان، واتهم بحيازة مخدرات على نحو غير قانوني.

وقال تيتييف إن الشرطة وضعت له المخدرات خلال عملية مداهمة وحكم عليه بالسجن أربع سنوات.