المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مصدران: مسلحون يقتلون 15 جنديا نيجيريا في هجوم على قاعدة

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

مايدوجوري (نيجيريا) (رويترز) – قال مصدران عسكريان يوم الثلاثاء إن مسلحين قتلوا 15 جنديا نيجيريا وأصابوا ما يزيد على 12 آخرين خلال هجوم على قاعدة للجيش في ولاية كادونا الشمالية، في أحدث هجوم على قوات الأمن من قبل عصابات مسلحة.

تسببت العصابات، التي تصنفها الحكومة جماعات إرهابية، في إحداث فوضى في شمال غرب نيجيريا من خلال مهاجمة القرى والبلدات والمدارس وخطف مئات الطلاب.

وقال ضابط بالجيش في القاعدة العسكرية ببلدة بيرنين جواري في كادونا لرويترز إن مسلحين على دراجات نارية استخدموا قذائف صاروخية وأسلحة ثقيلة أخرى خلال هجوم استمر أكثر من ساعتين مساء يوم الاثنين.

وقُتل 11 جنديا خلال الهجوم وأصيب 19 ونقلوا إلى ثلاثة مستشفيات مختلفة في كادونا. وقال الضابط إن أربعة جنود لقوا حتفهم فيما بعد متأثرين بجراحهم.

وأضاف الضابط، الذي طلب عدم نشر اسمه لأنه غير مخول بالحديث إلى وسائل الإعلام، “هؤلاء الذين نحاربهم ليسوا قطاع طرق عاديين… أخذ اللصوص عدة أسلحة من قاعدتنا”.

وقال جندي آخر في قاعدة كادونا إن ثلاث عربات عسكرية دُمرت خلال الهجوم، كما سُرق عدد من الأسلحة النارية.

وذكر تقرير من القاعدة إلى مقر الجيش في أبوجا، اطلعت عليه رويترز، أن الوضع “هادئ لكن يصعب بدرجة كبيرة التنبؤ بما قد يحدث”.