المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

محامون: إطلاق سراح مسؤولين سابقين كبار في السودان

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

الخرطوم (رويترز) – أكد محامون يوم الأربعاء أن السلطات السودانية أطلقت سراح محمد الفكي سليمان العضو السابق في مجلس السيادة وساسة كبارا آخرين.

واعتُقل سليمان، إلى جانب وجدي صالح وبابكر فيصل وطه عثمان، وكذلك الوزير السابق خالد عمر يوسف الذي أُفرج عنه يوم الثلاثاء، هذا العام بتهم فساد بسبب عملهم في لجنة لتفكيك النظام السابق.

وكان القائد العسكري عبد الفتاح البرهان قد لمح إلى إمكان الإفراج عن هؤلاء في إطار إجراءات لبناء الثقة، وهي من بين خطوات طالبت بها دول غربية وأحزاب سياسية.

وجاء اعتقالهم بعد انقلاب أكتوبر تشرين الأول الذي أنهى ترتيبا لتقاسم السلطة بين الجيش والمدنيين.

ووصفهم التحالف المدني الذي يمثلونه، والذي كان يتقاسم السلطة مع الجيش حتى الانقلاب العسكري في 25 أكتوبر تشرين الأول، بأنهم معتقلون سياسيون، وهو اتهام ينفيه القادة العسكريون الذين انتقدوا عمل اللجنة.

وقال المحامون إن القضية المرفوعة بحق الرجال ما زالت مفتوحة.

ولم يعيّن البرهان بعد رئيس وزراء جديدا، لأن العديد من المبادرات للتوصل إلى اتفاق مع الأحزاب السياسية لم تؤت ثمارها.

وطالب المانحون بحكومة مدنية ذات مصداقية لإعادة المساعدات التي تشتد الحاجة إليها والتي أوقفوها بعد الانقلاب.