المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

تصريحات متضاربة من القمة الأوروبية بشأن حزمة العقوبات السادسة ضد روسيا

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لايين
رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لايين   -   حقوق النشر  AP Photo/Geert Vanden Wijngaert

شهد اليوم الإثنين تضارباً في التصريحات الأوروبية بشأن التوصل إلى موقف موحد بشأن حزمة جديدة (سادسة) من العقوبات الاقتصادية على روسيا.

وقال شارل ميشال، رئيس المجلس الأوروبي إنه "واثق تماماً" من توصل الدول الأعضاء بشأن الحزمة السادسة من العقوبات الأوروبية والتي قد تتضمن مقاطعة صادرات النفط والغاز الروسيين في مرحلة لاحقة.

وألمح ميشال إلى أن الاتفاق قد يحدث خلال القمة الأوروبية التي تعقد اليوم وغداً في العاصمة البلجيكية بروكسل.

واعترف ميشال بأن المسألة ليس سهلة، خصوصاً لناحية إقرار حظر على النفط، لكنه أضاف أنه على ثقة من أن الدول الأعضاء "ستتمكن من اتخاذ قرار موحد" وأن "تعبر عن موقف موحد".

ويطلب الاتحاد الأوروبي موافقة جميع الدول الأعضاء على فرض العقوبات، على الرغم من إعلانها قبل نحو شهر.

توقعات فون دير لايين "ضعيفة"

من جهتها، قالت رئيسة المفوضية الأوروبية، أورسولا فون دير لايين، إن الاتحاد الأوروبي "لم يصل إلى توافق بعد".

وأضافت فون دير لايين خلال وصولها إلى المجلس الأوروبي في بروكسل حيث تعقد القمة "(فرض العقوبات) لم يكن يوماً سهلاً. ونواجه هذه المسألة خلال الحزمة السادسة".

وشددت فون دير لايين على ضرورة "أن يكون القرار عادلاً على الجميع" ولكنها أقرت أن المجتمعين لم يجدوا حلاً لذلك بعدُ، وأضافت "أن توقعاتها بشأن حل المسألة خلال الساعات الـ48 المقبلة ضعيفة".

وأشارت رئيسة أكبر سلطة تنفيذية في أوروبا إلى أنها واثقة من أنه "قد يكون هناك إمكانية (للتوافق على العقوبات) بعد القمة.

معارضة مجرية

تواجه الخطط الأوروبية معارضة قوية من المجر التي تعتمد بشكل كبير على النفط الروسي كما أن رئيس وزرائها فيكتور أوربان لم يظهر معارضة صريحاً لموسكو منذ بدء الغزو الروسي لأوكرانيا في فبراير-شباط الماضي.

ودافع أوربان عن نفسه بالقول إنه "ليس دمية" في يد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين وأضاف أن عدم التوصل إلى اتفاق أوروبي هو خطأ المفوضية الأوروبية وليس خطأه.

وقال أوربان إن فكرة التوصل لاتفاق يتضمن إعفاء خطوط الأنابيب من الحظر الأوروبي ليست "سيئة" ولكنه يريد المزيد من الضمانات بشأن تطبيقها.

ورغم أن الإعلان الأوروبي عن الحزمة السادسة من العقوبات تم منذ شهر تقريباً إلا أن إقرار العقوبات بشكل رسمي يفرض موافقة الأعضاء الـ27 بالإجماع، وهو أمر يتعذر حالياً بسبب موقف المجر.

انضمام أوكرانيا للتكتل

وفيما يتعلق بطلب انضمامها إلى الاتحاد الأوروبي، قال وزير الخارجية الأوكراني دميترو كوليبا اليوم إن بلاده سئمت "الحلول الخاصة" والنماذج المختلفة لدمجها في الاتحاد.

وأضاف بعد اجتماع مع نظيرته الفرنسية كاترين كولونا في كييف: "نحن بحاجة إلى تأكيد قانوني واضح بأن أوكرانيا جزء من مشروع الاندماج الأوروبي، وهذا التأكيد سيكون منح (بلاده) وضع المرشح".