المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

القضاء الجزائري يطالب بسجن رابح ماجر بتهمة الاحتيال

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز  مع أ ف ب
مدرب المنتخب الوطني الجزائري رابح ماجر خلال مؤتمر صحفي في الجزائر العاصمة. 2012/04/23
مدرب المنتخب الوطني الجزائري رابح ماجر خلال مؤتمر صحفي في الجزائر العاصمة. 2012/04/23   -   حقوق النشر  أ ف ب

طالب القضاء الجزائري الخميس بحبس النجم السابق لمنتخب "محاربي الصحراء" لكرة القدم رابح ماجر لمدة 18 شهراً، وذلك خلال محاكمته الجارية بتهمة الاحتيال.

ويخضع ماجر (63 عاماً) الذي اشتهر بتسجيله هدفاً لفريق بورتو البرتغالي في الفوز على بايرن ميونيخ الألماني 2-1 في نهائي كأس الأندية الأوروبية البطلة (مسابقة دوري أبطال أوروبا بمسماها القديم) في العام 1987 بكعب قدمه، وتولى تدريب المنتخب الجزائري، للمحاكمة بتهم عدة.

وإلى جانب الاحتيال، وُجّهت إلى ماجر أيضاً تهمة التزوير والإدلاء ببيانات كاذبة، وفقاً لتقارير إعلامية. ويُتهم ماجر الذي كان يملك صحيفتين، بمواصلة جني عائدات المصارف من الإعلانات العامة لمدة عام بعد إغلاق الصحيفتين.

وطالبت الوكالة الوطنية الجزائرية للنشر والإعلان بإعادة الرسوم وكذلك دفع تعويضات. ومن المتوقع صدور الحكم في التاسع من حزيران/يونيو الحالي.