المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: إضرابٌ عمّالي في بلجيكا يشلّ حركة المغادرة بمطار بروكسل

Access to the comments محادثة
بقلم:  Hassan Refaei
euronews_icons_loading
مسافرون نائمون في مطار بروكسل
مسافرون نائمون في مطار بروكسل   -   حقوق النشر  AFP

احتجاجاً على ارتفاع تكاليف المعيشة، أعلن العاملون وعناصر الأمن، في مطارُ بروكسل، بالعاصمة البلجيكية، اليوم الاثنين، إضراباً شاملاً عن العمل تمّ على إثره إلغاء أكثر من  230 رحلةً جوية.

وفي الوقت الذي أعلنت فيه العديد من شركات الطيران الدولية إلغاء رحلاتها من بروكسل، دعت إدارة المطار المسافرين إلى تأجيل مواعيد رحلاتهم من مطار المدينة بسبب الإضراب العمّالي الذي قد يستمر لنهاية الأسبوع الجاري.

يقول أحد المسافرين: "الليلة الماضية تمّ إخبارنا بأن الرحلات الجوية قد أُلغيت، وجئنا إلى المطار اليوم لعلّ أن المشكلة تجد طريقها إلى الحل وننتمكن من السفر إلى بلادنا، لكن حتى هذه اللحظة، ليس ثمة ما يشير إلى قرب التوصل إلى حلّ".

المسافر الذي حجز تذكرة السفر على طائرة تابعة لشركة "رين إير" الإيرلندية، يضيف قائلاً: "ربما أذهب إلى مطار بلد آخر، حيث أحجز مقعداً في إحدى الطائرات المتّجهة إلى بلادنا (..) كل ما تستطيع رين إير أن تفعله هو أن تعيد لي المال أو تعيد حجز الرحلة في تاريخ آخر لكنّ فقط من مطار بروكسل".

ويقول راكبٌ آخر: "لم نحصل على خيارات بديلة، لقد جئنا إلى هنا وأجرينا اتصالات لمعرفة ما يمكننا فعله (..)، لكنّ وفق ما سمعنا، لا يوجد حلّ قبل نهاية الأسبوع الجاري".

وإضراب مطار بروكسل، هو حلقة في سلسلة إضرابات تشهدها بلجيكا خلال هذا الأسبوع، وتشمل غالبية القطاعات الخدمية، فيما تتحضر العاصمة لتظاهرة تنظمها النقابات العمالية ويُتوقع أن يشارك فيها الآلاف.

يقول جو فونروتين أحد العمّال المضربين عن العمل في مطار بروكسل: "نشارك في هذا الإضراب لأن لدينا ضغط عملٍ شديد في المطار، إذ إننا تقوم بعملنا في ظل وجود نقص حاد بأعداد الموظفين، كما أننا نريد الحصول على المزيد من التعويضات مقابل العمل في عطلة نهاية الأسبوع".