المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

آلاف يتظاهرون بمدينة هندية للمطالبة بحماية الهندوس بعد قتل خياط

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

نيودلهي (رويترز) – خرج آلاف في مسيرة بمدينة أوديابور الهندية يوم الخميس وحمل بعضهم رايات الهندوس ولافتات تطالب بحمايتهم بعد أن صور رجلان مسلمان نفسيهما في فيديو وهما يذبحان خياطا هندوسيا في المدينة في وقت سابق هذا الأسبوع.

وكانت الشرطة قد حظرت التجمعات العامة في ولاية راجستان في شمال غرب البلاد خوفا من أن تؤدي إلى المزيد من العنف. لكن السلطات في أوديابور، وهي مدينة يقطنها نحو نصف مليون وتقع في الطرف الجنوبي للولاية، قررت السماح بمسيرة قصيرة.

وقال دينيش إم.إن المسؤول البارز بشرطة راجستان للصحفيين إن نحو سبعة آلاف شخص شاركوا في المسيرة وإنها مرت بسلام. ونُظمت احتجاجات في مناطق أخرى بالهند على عملية القتل الصادمة ومرت جميعها دون أحداث تذكر.

وتحقق الشرطة الاتحادية مع المتهمين اللذين نشرا تسجيلين أحدهما يصورهما وهما يذبحان الخياط اثناء انحنائه لأخذ قياسات في متجره.

ويصور الفيديو الآخر الرجلين الملتحيين وهما يعلنان مسؤوليتهما ويقولان إنهما قتلا الخياط كانهايا لال انتقاما منه لإهانته النبي محمد.

وهددا كذلك في أحد التسجيلين رئيس الوزراء ناريندرا مودي وألمحا إلى نوبور شارما المتحدثة السابقة باسم حزب مودي القومي الهندوسي والتي كانت تصريحاتها بشأن النبي محمد في وقت سابق هذا الشهر قد أثارت موجة غضب في الداخل والخارج.