المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

تنصيب ويكريميسينغه رئيسا موقتا لسريلانكا والبرلمان ينتخب رئيسا جديدا في 20 يوليو

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
كان الرئيس السريلانكي قد أرسل خطاب استقالته من سنغافورة الخميس
كان الرئيس السريلانكي قد أرسل خطاب استقالته من سنغافورة الخميس   -   حقوق النشر  AP Photo

تم تنصيب رئيس الوزراء السريلانكي رانيل ويكريميسينغه الخميس رئيسا موقتا للبلاد بعد قبول استقالة غوتابايا راجاباكسا، وقبل أن ينتخب البرلمان رئيسا جديدا في 20 تموز/يوليو، حسبما أعلن مكتب رئيس المجلس التشريعي.

وكان رئيس البرلمان أعلن قبيل ذلك استقالة الرئيس غوتابايا راجاباكسا بعد فراره إلى الخارج إثر اقتحام متظاهرين مقر إقامته الأسبوع الماضي. وقال ماهيندا يابا أبيواردانا للصحافيين غداة إرسال نص الاستقالة عبر البريد الإلكتروني "استقال غوتابايا بشكل قانوني" مضيفا "قبلت الاستقالة".

وأعلن مكتب رئيس الحكومة السريلانكي أن رانيل ويكرميسينغه أدى اليمين الجمعة كرئيس بالنيابة خلفا لغوتابايا راجاباكسا الذي فر إلى سنغافورة بعد أشهر من التظاهرات الاحتجاجية ضده.

وقال مكتب ويكريميسينغه (73 عاما) في بيان مقتضب إنه أدى اليمين الدستورية أمام كبير القضاة جايانثا جاياسوريا.

من جهة أخرى، أعلن مكتب رئيس البرلمان ماهيندا يابا ابيواردانا أن الترشيحات للرئاسة ستقبل في 19 تموز/يوليو على أن يصوت النواب في اليوم التالي.

كان الرئيس السريلانكي قد أرسل خطاب استقالته من سنغافورة الخميس.

وبموجب الدستور أصبح ويكرمسينغه، الذي يطالب المحتجون أيضا برحيله، تلقائيا رئيسا بالوكالة حتى يتمكن البرلمان من انتخاب نائب ليتولى الرئاسة طوال الفترة المتبقية من ولاية راجاباكسا.

وقال أبيواردانا للصحافيين في مقر إقامته إن المجلس التشريعي سيدعى إلى الاجتماع السبت. وأضاف "آمل أن تستكمل عملية انتخاب رئيس جديد في غضون سبعة أيام".

وأكد رئيس البرلمان "أتمنى تعاون جميع المعنيين لاستكمال المتطلبات الدستورية".

المصادر الإضافية • ا ف ب