المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مقتل شابين فلسطينيين وإصابة عدد آخر برصاص الجيش الإسرائيلي خلال اقتحام لمدينة نابلس

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
صورة لمركبة فلسطينية وقد تعرضت لوابل من الرصاص في مدينة نابلس شمال الضفة الغربية. 24/07/2022
صورة لمركبة فلسطينية وقد تعرضت لوابل من الرصاص في مدينة نابلس شمال الضفة الغربية. 24/07/2022   -   حقوق النشر  RANEEN SAWAFTA/REUTERS

قتل شابان فلسطينيان وجرح عشرة آخرين برصاص الجيش الاسرائيلي خلال عملية نفذها في مدينة نابلس في الضفة الغربية المحتلة ليل السبت الأحد، حسبما أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية صباح الاحد.

وقالت الوزارة في بيان إن الشابين بشار عزيزي (25 عاماً) وقد أصيب برصاصة في الصدر وعبد الرحمن سليمان ( 28 عاماً) الذي اصيب برصاصة في الرأس. واضافت أن عشرة فلسطينيين آخرين جرحوا في العملية بينهم اثنان في حالة الخطر.

وأعلن الجيش الإسرائيلي أنه ينفذ عملية في مدينة نابلس بالضفة الغربية التي تحتلها الدولة العبرية منذ 1967، من دون أن يعلق على الفور على سقوط قتلى وجرحى. لكنه قال في بيان إن "تبادلاً لاطلاق النار جرى بين المسلحين المشتبه بهم والقوات" الاسرائيلية.

وذكرت مصادر امنية فلسطينية أن الجيش الاسرائيلي شن عملية عسكرية بحثا عن مطلوبين مسلحين في البلدة القديمة في مدينة نابلس، حيث وقعت اشتباكات مسلحة.

من جهته، تحدث الهلال الاحمر الفلسطيني عن 19 جريحاً خلال العملية العسكرية الاسرائيلية بينهم عشرة اصيبوا بالرصاص الحي وأربعة بشظايا رصاص وخمسة أصيبوا في سقوط وحروق .

ودان امين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية حسين الشيخ العملية العسكرية الاسرائيلية معتبراً أنها "جريمة".

ومنذ أواخر آذار/مارس تشن قوات الأمن الإسرائيلية عمليات شبه يومية في الضفة الغربية بعد سلسلة هجمات شنها فلسطينيون وعرب إسرائيليون في إسرائيل والضفة الغربية قتل فيها 19 شخصا معظمهم من المدنيين.

وخلال هذه العمليات التي قام بها الجيش الإسرائيلي قُتل 52 فلسطينياً على الأقل وثلاثة مهاجمين من عرب إسرائيل، بعضهم أعضاء في الجماعات المسلحة ولكن أيضًا مدنيون بمن فيهم الصحافية في قناة الجزيرة القطرية شيرين أبو عاقلة التي كانت تغطي عملية في جنين.

المصادر الإضافية • ا ف ب