المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية: الدول الغنية لم تفِ بوعودها المالية بشأن المناخ

Access to the comments محادثة
بقلم:  Hassan Refaei
صورة ارشيفية لامرأة تحرث أرضها في هراري ، زيمبابوي،  تقرير يؤكد أن الدول الغنية حنثت بوعودها اتجاه البلدان النامية بشأن المساعدات المالية بشأن المناخ، 29 يوليو 2022.
صورة ارشيفية لامرأة تحرث أرضها في هراري ، زيمبابوي، تقرير يؤكد أن الدول الغنية حنثت بوعودها اتجاه البلدان النامية بشأن المساعدات المالية بشأن المناخ، 29 يوليو 2022.   -   حقوق النشر  Tsvangirayi Mukwazhi/AP2011

أكدت منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية، اليوم الجمعة، أن الدول الغنية حنثت بوعودها اتجاه البلدان النامية بشأن المساعدات المالية البالغ قيمتها 100 مليار دولار (101 مليار يورو) سنوياً، من أجل التقليل من الانبعاثات والاستعداد لتداعيات الاحتباس الحراري.

ووجد التقرير الصادر عن منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية أن الدول الغنية قصّرت أمام الدول الفقيرة هذا العام بنحو 17 مليار دولار في تحقيق هدف الـ100 مليار دولار أمريكي كمساعدات من أجل مكافحة التغير المناخي والتخفيف من تداعياته، وأشار التقرير إلى أنه ليس من المتوقع أن تحقق البلدان المانحة هدف الـ100 مليار دولار أمريكي حتى العام 2023.

وقد أدى الإخفاق في الوفاء بالتعهد البالغ 100 مليار دولار إلى زيادة التوترات بين الدول المتقدمة والدول النامية، وقال الأمين العام لمنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية، ماتياس كورمان: إن بلوغ الهدف العام المقبل "أمر بالغ الأهمية لبناء الثقة، إذ لا زلنا نعمل من أجل تعميق استجابتنا متعددة المستويات تجاه تغير المناخ".

وفقًا لمنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية، فقد ضخت الدول الغنية مبالغ بقيمة 83.3 مليار دولار في العام 2020، ارتفاعاً عن العام الذي سبقه والذي سجّل من80.4 مليار دولار، فيما تم في العام 2018 ضخم 79.9 مليار دولار، ويأتي الجزء الأكبر من هذه الأموال على صيغة قروض.

ويشار إلى أن المبلغ المخصص لتدابير خفض الانبعاثات قد انخفض من 51.4 مليار دولار في عام 2019 إلى 48.6 مليار دولار في عام 2020، لكن في المقابل، ارتفع بشكل كبير تمويل التدابير لمساعدة البلدان النامية على الانتقال من الوقود الأحفوري والتكيف مع الحقائق المستقبلية لعالم أكثر سخونة، من 20.3 مليار دولار في عام 2019 إلى 28.6 مليار دولار في عام 2020.

المصادر الإضافية • بوليتيكو