المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

300 ألف مستخدم يتابعون طائرة أمريكية انتظاراً لوصول بيلوسي إلى تايوان

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي
رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي   -   حقوق النشر  AP Photo

أصبحت طائرة تابعة للقوات الجوية الأمريكية الأكثر تتبعاً على الإنترنت اليوم الثلاثاء وسط تكهنات بأنها تحمل رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي إلى تايوان.

وطبقاً لموقع FlightRadar24 المتخصص بتعقب حركة الطائرات، تابع حوالي 300 ألف مستخدم الطائرة SPAR19 التي أقلعت اليوم من العاصمة الماليزية كوالالمبور، لكنها اتجهت شرقا نحو جزيرة بورنيو بدلا من الشمال الشرقي إلى تايوان.

وتوقف الموقع عن العمل لفترة وجيزة جراء كثرة الولوج إليه لتتبع مسار الطائرة وقال مغردون إن الطائرة في طريقها إلى تايوان.

وكانت صحيفة "ليبرتي تايمز" التايوانية قد قالت سابقاً إنه من المنتظر أن تصل بيلوسي إلى تايوان الساعة 14:20 بتوقيت غرينتش في زيارة مثيرة للجدل تزيد من التوترات السياسية بين الصين والولايات المتحدة الأمريكية.

ونقلت الصحيفة عن مصادر لم تكشف عن هويتها أن بيلوسي ستلتقي برئيسة تايوان تساي إنغ-وين في اليوم التالي قبل أن تغادر.

وتعتبر بكين تايوان جزءا من أراضيها وتعلن أنها تريد أن تستردها بالقوّة إن اقتضى الأمر. وهي حذّرت واشنطن أكثر من مرّة من مغبّة قيام بيلوسي بزيارة الجزيرة والتي قالت إنها ستعتبرها استفزازًا.

وحذّرت الصين الولايات المتحدة الأمريكية الثلاثاء من أنها "ستدفع الثمن" في حال قامت بيلوسي بزيارة تايوان، في ظلّ احتدام التوتّرات بين بكين وواشنطن.

وقالت الناطقة باسم الخارجية الصينية هوا تشونيينغ خلال إحاطة إعلامية دورية إن "الجانب الأمريكي سيتحمّل المسؤولية وسيدفع الثمن في حال المساس بمصالح الصين الأمنية السيادية".

وصلت بيلوسي الثلاثاء إلى ماليزيا، في ثاني محطة من جولتها الآسيوية التي ترفع منسوب التوتر بين واشنطن وبكين على خلفية زيارة إلى تايوان غير مؤكدة لكن تزداد أرجحية.

المصادر الإضافية • أ ف ب