المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

فكتور أوربان يدعو المحافظين الأميركيين إلى "توحيد صفوفهم" في مواجهة "تقدميي اليسار"

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز  مع أ ف ب
LM Otero/T
LM Otero/T   -   حقوق النشر  he Associated Press

دعا رئيس الوزراء المجري فكتور أوربان المحافظين الأميركيين خلال زيارة إلى ولاية تكساس الخميس إلى "توحيد قواهم" في المعركة التي ينوي قيادتها ضد "تقدميي اليسار".

وكان الزعيم القومي المجري يتحدث خلال "مؤتمر العمل السياسي للمحافظين" في دالاس، وهو الاجتماع السنوي للمحافظين الأميركيين.

وقال أوربان أمام الحشد في أجواء من البهجة "رأينا أي نوع من المستقبل يمكن أن تقدمه الطبقة الحاكمة العالمية لكن لدينا مستقبل مختلف في أذهاننا". وأضاف "يمكن لجميع دعاة العولمة أن يذهبوا إلى الجحيم".

ووسط تصفيق حاد، أكد أوربان (59 عامًا) أنه "يجب أن نستعيد المؤسسات في واشنطن وبروكسل"، مشيرًا خصوصا إلى انتخابات منتصف الولاية المقبلة التي ستجرى في تشرين الثاني/نوفمبر.

وأضاف "ويجب أن نجد أصدقاء وحلفاء لدى بعضنا البعض ويجب علينا تنسيق تحركات صفوفنا لأننا نواجه التحدي نفسه".

ورأى أن "التقدميين يحاولون اليوم فصل الحضارة الغربية عن جذورها المسيحية. ... إذا فصلت الحضارة الغربية عن تراثها اليهودي-المسيحي، ستحدث أسوأ الأمور في التاريخ".

وأكد أن "أهوال النازية والشيوعية حدثت لأن بعض الدول الغربية تخلت عن قيمها المسيحية".

وتابع أوربان الذي كان يتحدث باللغة الانكليزية "جئت لأقول أنه يجب علينا توحيد الجهود"، داعيا المحافظين إلى "وضع قواعدهم الخاصة" ضد "حرب ثقافية".

وكان أوربان أكد في خطاب حاد في 23 تموز/يوليو رفضه لرؤية مجتمع "متعدد الأعراق". وقال "لا نريد أن نكون عرقًا مختلطًا" يختلط مع "غير الأوروبيين"، ما أثار انتقادات حادة