المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

البيت الأبيض قلق من التهديد الذي يشكله النقص في إمدادات الطاقة إلى أوروبا

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
المتحدث باسم مجلس الأمن القومي الأمريكي جون كيربي
المتحدث باسم مجلس الأمن القومي الأمريكي جون كيربي   -   حقوق النشر  AP Photo/Evan Vucci

قال البيت الأبيض يوم الأربعاء إن الولايات المتحدة ستواصل البحث عن سبل لزيادة منتجات الغاز المتجهة إلى أوروبا وسط التخفيضات المستمرة لإمدادات الطاقة من قبل روسيا. 

وقال جون كيربي المتحدث باسم مجلس الأمن القومي الأمريكي للصحفيين إن الرئيس (الروسي فلاديمير) بوتين يستخدم مجدداً الطاقة كسلاح وأضاف أن الولايات المتحدة ستواصل التركيز على هذه المسألة مع اقتراب فصل الشتاء. 

وقال كيربي "سنكون محاطين بالحلفاء والشركاء لمحاولة فعل ما في وسعنا للتخفيف من أي نقص قادم".

وتواجه الدول الأوروبية ارتفاعاً هائلاً في أسعار الغاز والكهرباء ما سينعكس سلباً على المستهلك والأسر، خصوصاً في فصل الشتاء القادم، حيث سيزداد استهلاك الغاز بهدف التدفئة. 

وقالت رئيسة المفوضية الأوروبية، أورسولا فون دير لايين، الإثين، إن التكتل ينظر في اتخاذ إجراءات طارئة من أجل تخفيف الأسعار المرتفعة، وربما قد يبحث عن سبل لفصل مسألة الغاز عن فواتير الكهرباء. 

وتتحرك الدول الأوروبية لتشجيع مواطنيها على خفض الاستهلاك، وسيعقد الاتحاد الأوروبي اجتماعاً طارئاً لوزراء الطاقة في التاسع من أيلول-سبتمبر القادم. 

وكان الرئيس الأمريكي، جو بايدن، شكّل في آذار-مارس المنصرم فريق عمل مشتركاً مع الاتحاد الأوروبي، أبرز مهامه توسيع وتنويع الشركات التي تورّد  الطاقة للدول الأوروبية. 

وقال كيربي إن الولايات المتحدة "ستواصل العمل مع الموزعين وشركات الطاقة في جميع أنحاء العالم، لمحاولة التخفيف من أي نقص موجود، أو نقص قد يحدث في المستقبل".

 وقال كيربي إنه واثق من التزام أوروبا بدعم أوكرانيا، على الرغم من المخاوف بشأن أسعار الطاقة.

وقال: "ما نراه من منظور دبلوماسي، ما نراه على الجبهة الاقتصادية، وبصراحة، ما نراه على جبهة المساعدات العسكرية والأمنية، مثير للإعجاب. هناك عزم أوروبي ووحدة لم يتغيرا إطلاقاً بشأن دعم أوكرانيا".

المصادر الإضافية • وكالات