للمرة الأولى.. تايوان تسقط طائرة مسيرة مدنية قرب ساحل الصين

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز  مع رويترز
رئيسة تايوان تساي إنغ-ون
رئيسة تايوان تساي إنغ-ون   -   حقوق النشر  أ ب

 أسقط الجيش التايواني لأول مرة طائرة مسيرة مدنية مجهولة دخلت المجال الجوي قرب جزيرة متاخمة لساحل الصين يوم الخميس، وذلك بعدما تعهدت الحكومة باتخاذ تدابير جديدة صارمة للتعامل مع مثل هذه الانتهاكات المتزايدة.

وتجري الصين مناورات عسكرية حول الجزيرة منذ مطلع الشهر الماضي، ردا على زيارة رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي لتايبيه. وتقول الصين إن تايوان تابعة لها رغم اعتراضات تايبيه الشديدة.

وأعلنت قيادة الجيش الخاصة بـ كينمن، وهي مجموعة من الجزر التي تسيطر عليها تايوان وتقع في مقابل مدينتي شيامن وقوانتشو بالصين، في بيان أصدره الجيش أن المسيرة دخلت منطقة جوية محظورة فوق جزيرة ليون بعد الظهيرة (0400 بتوقيت جرينتش).

وأضافت أن القوات على الجزيرة حاولت إبعادها دون جدوى، فقامت بإسقاطها، وأن حطامها سقط في البحر.

وكانت تايوان أطلقت طلقات تحذيرية على مسيرة للمرة الأولى يوم الثلاثاء، بعدما أصدرت الرئيسة تساي إنغ-ون‭‭ ‬‬أوامر للجيش باتخاذ "تدابير مضادة قوية" ضد ما وصفتها بالاستفزازات الصينية.

ونقل بيان لمكتب الرئيسة عنها القول للقوات المسلحة في وقت سابق يوم الخميس، إن الصين تواصل استخدام المسيرات وتكتيكات أخرى لمحاولة ترويع تايوان.

وأكدت مجددا أن تايوان لن تثير النزاعات، إلا أن هذا لا يعني أنها لن تتخذ إجراءات مضادة.