المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

بوتين: عزل روسيا مستحيل وحمى العقوبات الغربية تهدد العالم بأسره

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
الرئيس الروسي فلاديمير بوتين
الرئيس الروسي فلاديمير بوتين   -   حقوق النشر  AFP   -  

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الأربعاء إن روسيا لم تنشر عتادًا عسكريًا في محطة زابوريجيا التي تسيطر عليها قوات روسية في جنوب أوكرانيا حيث أثار القصف المتكرر مخاوف من وقوع حادث نووي.

وأكّد خلال المنتدى الاقتصادي في مدينة فلاديفوستوك في أقضى الشرق الروسي أنه "يثق بالتأكيد" في التقرير الذي نشرته الثلاثاء الوكالة الدولية للطاقة الذرية عقب زيارة مبعوثين لها المحطة وأوصت فيه بإنشاء منطقة آمنة حول أكبر منشأة نووية في أوروبا.

سلاح الطاقة الروسي

ونفى بوتين أن تكون روسيا تستخدم الطاقة "سلاحا" ضدّ أوروبا، بعد أيام من توقف شحنات الغاز الروسي عبر خطّ أنابيب "نورد ستريم".

وصرح بوتين بأن الدول الغربية تقول "إن روسيا تستخدم الطاقة كسلاح. كلام فارغ! أي سلاح نستخدم؟ نقوم بتوفير الكميات الضرورية وفقًا لطلبات" الدول المستوردة.

وتابع الرئيس الروسي أمام قادة اقتصاديين وسياسيين آسيويين "أعطونا توربينًا ونعيد إطلاق نورد ستريم غدًا".

وأعلنت مجموعة "غازبروم" الروسية الجمعة توقف عمل خط أنابيب "نورد ستريم" الحيوي لإمداد أوروبا بالغاز، "بالكامل"، حتى انتهاء إصلاح توربين فيه، بعدما كان من المقرر أن يعاود العمل السبت إثر عملية الصيانة.

وعزّز هذا الإعلان مخاوف الدول الأوروبية من انقطاع تامّ للغاز الروسي في أوروبا، قبل حلول فصل الشتاء وعلى خلفية تضخّم متسارع في أسعار الطاقة.

ويتّهم الاتحاد الأوروبي موسكو باستخدام شحنات الغاز كسلاح ضغط في إطار النزاع في أوكرانيا.

من جانبها، تقول موسكو إن العقوبات المفروضة عليها بسبب غزوها أوكرانيا تسببت في نقص قطع الغيار، ما يهدّد تشغيل نورد ستريم.

"سنوقف شحنات الغاز إذا حددت الأسعار"

وقال بوتين إن بلاده ستوقف شحنات الغاز والنفط إذا حُدّد سقف للأسعار.

وأضاف أن ألمانيا والعقوبات الغربية هي المسؤولة عن عدم تشغيل خط أنابيب نورد ستريم 1 وإن أوكرانيا وبولندا قررتا بمفردهما إغلاق خطوط الغاز الأخرى إلى أوروبا.

وأكد أن شركة غازبروم يمكن أن تستأنف نقل الغاز عبر نورد ستريم 1 إذا تمت إعادة توربين رئيسي إلى روسيا.

وانتقد بوتين أوروبا بشأن وضع حد أقصى لسعر الغاز الروسي ووصفها بأنها خطوة "غبية"، وقال إن ذلك سيؤدي إلى ارتفاع الأسعار وإن الطلب العالمي على الطاقة الروسية مرتفع.

وقال متوجّهًا إلى الأوروبيين "نحن مستعدّون (لاستئناف التصدير عبر نورد ستريم) غدًا"، مضيفًا "كل ما عليكم فعله هو الضغط على زرّ"، مذكّرًا بأن ليست روسيا هي من "فرض عقوبات".

وتابع "لكننا وصلنا إلى طريق مسدود بسبب العقوبات الغربية" على موسكو.

وطبقاً لبوتين، لن تواجه روسيا مشاكل في بيع مواردها الهائلة من الطاقة في مختلف أنحاء العالم، على الرغم من العقوبات التي تهدف لحرمان الكرملين من عائدات الطاقة الحيوية.

عزل روسيا "مستحيل"

واعتبر بوتين أن عزل روسيا "مستحيل"، رغم العقوبات غير المسبوقة التي تفرضها دول غربية على موسكو على خلفية غزوها لأوكرانيا.

وقال: "بغض النظر عن مدى رغبة البعض في عزل روسيا، من المستحيل تحقيق ذلك"، مضيفًا أن "حمى العقوبات في الغرب (...) تهدد العالم بأسره".

الحبوب الأوكرانية

وأكّد بوتين أن صادرات الحبوب الأوكرانية تتّجه بشكل أساسي إلى دول الاتحاد الأوروبي وليس إلى الدول الفقيرة، ما يشكّل خطر "كارثة إنسانية".

وقال: "كلّ الحبوب المصدّرة من أوكرانيا تقريبا لا تُرسَل إلى الدول النامية والدول الأكثر فقرًا، بل إلى دول الاتحاد الأوروبي".

واضطرت أوكرانيا، إحدى أكبر مصدري الحبوب في العالم، إلى وقف جميع عمليات التسليم تقريبًا بعد أن بدأت موسكو غزوها لها في 24 شباط/فبراير.

واستؤنفت صادرات الحبوب عبر موانئ البحر الأسود بعد أن وقعت كييف وموسكو في تموز/يوليو اتفاقًا، تحت إشراف الأمم المتحدة وتركيا.

وقال بوتين "قمنا بكل ما يلزم لضمان تصدير الحبوب الأوكرانية (...) فعلنا ذلك مع تركيا".

واعتبر الرئيس الروسي أن الدول الأوروبية "تصرفت كقوى استعمارية في العقود والقرون الأخيرة" و"لا تزال تتصرف على هذا النحو اليوم".وأضاف أنها "خدعت ببساطة الدول النامية مجددًا".

وتابع "بهذا النهج، سيزداد حجم مشاكل الغذاء في العالم"، مضيفًا أن ذلك قد يؤدي إلى "كارثة إنسانية غير مسبوقة".

التوجه إلى الشرق

كذلك أشاد الرئيس الروسي "بالدور المتزايد" لمنطقة آسيا المحيط الهادئ في شؤون العالم، مقابل دول غربية اعتبرها في حالة تدهور. وقال إن "دور دول منطقة آسيا المحيط الهادئ شهد نموًا متزايدًا".

وأكد أن روسيا ترى‭‭‭ ‬‬‬أن هناك المزيد من الفرص لدخول أسواق في الشرق الأوسط وإيران.

الحكومة الأوكرانية "غير شرعية"

وكرر بوتين تأكيده على أن الحكومة الأوكرانية "نظام غير شرعي"، قائلا إنها تشكلت بعد "انقلاب" عام 2014.

ورفض بوتين أيضا الاتهامات بأن موسكو انتهكت القانون الدولي.

المصادر الإضافية • وكالات