المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مقتل 15 في انهيارات أرضية في أوغندا بسبب الأمطار الغزيرة

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

كمبالا (رويترز) – قال الصليب الأحمر يوم الأربعاء إن 15 شخصا على الأقل لقوا حتفهم في غرب أوغندا بعد أن دفنت منازلهم في انهيار أرضي ناجم عن هطول أمطار غزيرة في الوقت الذي يعمل فيه عمال الإنقاذ على إزالة الوحل بحثا عن ناجين.

وقالت المتحدثة باسم الصليب الأحمر الأوغندي إيرين ناكاسيتا في بيان إن معظم القتلى من النساء والأطفال.

وأضافت أن ستة أشخاص على الأقل جرى إنقاذهم ونقلهم إلى مستشفى قريب ونشرت صورا لعمال الإنقاذ وهم ينقبون في الوحل بحثا عن ناجين آخرين.

والانهيارات الأرضية في منطقة كاسيسي، حيث وقعت الكارثة، شائعة، خاصة خلال موسم الأمطار، حيث تقع على سفوح جبال روينزوري التي تمتد على حدود البلاد مع جمهورية الكونجو الديمقراطية.

وبعد فترة جفاف طويلة، تهطل أمطار غزيرة على معظم أنحاء أوغندا منذ أواخر يوليو تموز، مما تسبب في وفيات وفيضانات وتدمير محاصيل ومنازل ومنشآت بنية تحتية.

في يوليو تموز، تسببت فيضانات ناجمة عن هطول أمطار غزيرة في مقتل 24 شخصا على الأقل في منطقة مبالي بشرق أوغندا.

وحذرت هيئة الأرصاد الجوية في البلاد من أن الكثير من المناطق ستتعرض لأمطار غزيرة على نحو غير اعتيادي في الموسم الممتد من أغسطس آب حتى ديسمبر كانون الأول ونصحت السكان الذين يعيشون في مناطق جبلية بتوخي الحذر أو الإجلاء إلى مناطق أكثر أمانا.