شاهد: بعد فرار ثعبان ملك الكوبرا.. إغلاق قسم الزواحف في حديقة حيوانات بستوكهولم

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
قسم الزواحف في حديقة حيوانات سكانسن في ستوكهولم، السويد.
قسم الزواحف في حديقة حيوانات سكانسن في ستوكهولم، السويد.   -   حقوق النشر  HENRIK MONTGOMERY/TT NEWS AGENCY

واصل موظفو حديقة حيوانات سكانسن في ستوكهولم الاثنين بحثهم عن ثعبان من نوع ملك الكوبرا فرّ من الحديقة خلال عطلة نهاية الأسبوع مما أدى إلى إغلاق أحد أقسامها.

تمكّن الثعبان الذي كان ملقباً بـ"سير فاس" من الهروب السبت، بعد أيام قليلة على إدخاله حديقة الحيوانات، عبر أحد الأضواء المثبتة في قفصه.

وأظهر مقطع فيديو التقطه زائر كان حاضراً السبت الثعبان الذي غيّرت الحديقة لقبه ليصبح "هوديني" تكريماً للساحر الشهير هاري هوديني، وهو يحاول الفرار عبر ضوء مثبّت داخل قفصه.

إغلاق قسم الزواحف حتى إشعار آخر

أُخلي القسم المعني بالزواحف في الحديقة عقب فراره، وسيبقى مقفلاً حتى العثور عليه.

وأشار المسؤولون في حديقة الحيوانات إلى أنّ "هوديني" الذي يحب الطقس الدافئ يُفترض أن يكون مختبئاً في سقف القفص.

وقال جوناس والستروم، مدير حوض الأسماك في الحديقة لوكالة فرانس برس "من الناحية النظرية، لن يخرج من قفصه لأنّ الطقس في الخارج بارد جداً لدرجة أنه سينام".

وللعثور عليه، نشر موظفو الحديقة الطحين ووضعوا أفخاخاً لاصقة. وتجهّزوا بكاميرات خاصة ليتمكنوا من البحث في زوايا يصعب الوصول إليها.

وأوضح والستروم أن الحديقة استقبلت ثعابين من نوع ملك الكوبرا على مدى 15 عاماً، إلا أنّ الثعبان الجديد تمكّن بعد أيام فقط من الفرار.

وأشار إلى أنّ "هوديني" استغلّ استبدال الموظفين أخيراً الأضواء الموجودة فوق قفصه بتلك التي توفّر الطاقة.

ولفت إلى أنّ حرارة المصابيح القديمة كانت مرتفعة جداً، مما جعل الثعابين تبقى بعيدة.

وأكد أن الثعابين من نوع ملك الكوبرا هادئة بطبيعتها ومن غير المرجح أن تهاجم الأشخاص.

وملك الكوبرا هو أطول ثعبان سام في العالم، ويعود أصله إلى جنوب آسيا وجنوب شرقها.

ومع أنّه يتغذى على أنواع الثعابين الأخرى إلا أنّ لدغته قد تتسبب في مقتل الشخص في حال لم يلق العلاج المناسب.

المصادر الإضافية • أ ف ب