الشرطة الفرنسية تمنع نحو 50 مهاجراً من عبور القناة باتجاه بريطانيا

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
عناصر من الشرطة الفرنسية
عناصر من الشرطة الفرنسية   -  حقوق النشر  رويترز

منعت الشرطة الفرنسية حوالى 50 مهاجراً من عبور المانش (القناة) نحو بريطانيا بعدما أدى الطقس المعتدل ومياه البحار الهادئة لزيادة عدد الأفراد، الذين يقومون بهذه الرحلة الخطيرة في الأيام الأخيرة.

وقال غي ألمو، رئيس بلدية سانجات الصغيرة بالقرب من مدينة كاليه، إن الشرطة أجبرت بعض المهاجرين على العودة لكن 100 مهاجر آخرين استطاعوا الوصول إلى أعالي البحار، مضيفاً أن شبكات المهربين غيرت أساليبها في الآونة الأخيرة. 

وأوضح ألمو أن المهربين يصلون ‭"‬بقوارب أجرة‭"‬ ويطلبون من اللاجئين السباحة في الماء للحاق بهم... بدلا من إطلاق قواربهم من الشاطئ".

وعلى شاطئ قريب من كاليه، شوهد المهاجرون وهم يسيرون على الساحل وعلى أكتافهم متعلقاتهم الملفوفة في أغطية من ورق الألومنيوم بينما فتشت الشرطة زورقين مطاطيين. 

وقالت سيدة لم تفصح عن اسمها إن محرك القارب الذي حاولت السفر على متنه تعطل ووصلت الشرطة بعد ذلك بقليل.

وعبر القناة إلى بريطانيا حتى الآن في هذا العام 40 ألف شخص في زوارق صغيرة ارتفاعا من 28526 في العام الماضي. وأدى الطقس المعتدل على غير العادة في نوفمبر-تشرين الثاني إلى زيادة أعداد المهاجرين في الأيام الأخيرة.

وفي وقت سابق من الشهر الجاري، وقعت بريطانيا وفرنسا اتفاقية بقيمة 72.2 مليون يورو لتكثيف جهود منع المهاجرين غير الشرعيين من القيام برحلات محفوفة بالمخاطر لعبور القنال على مدار العام المقبل.

المصادر الإضافية • رويترز