ما بين عشق ميسي والتنافس التاريخي.. برازيليون منقسمون حول نهائي كأس العالم

مشجع برازيلي في ريو دي جانيرو
مشجع برازيلي في ريو دي جانيرو Copyright AFP
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

وجد برازيليون في مدينة ريو دي جانيرو صعوبة كبيرة في الإجابة على سؤال من سيشجعون خلال نهائي كأس العالم بين الأرجنتين وفرنسا.

اعلان

وجد برازيليون في مدينة ريو دي جانيرو صعوبة كبيرة في الإجابة على سؤال من سيشجعون خلال نهائي كأس العالم بين الأرجنتين وفرنسا.

التنافس التاريخي على زعامة كرة القدم في أمريكيا الجنوبية بل وفي العالم كله بين البرازيل والأرجنتين يجعل المسألة محسومة لدى البعض.

إلا أن عشق نجم المنتخب الأرجنتيني ليونيل ميسي ورغبة العديد من البرازيليين في رؤيته يحمل كأس العالم لأول وآخر مرة قبل اعتزاله تعقد من مسألة تحديد الانتماءات.

وقالت جيوليا أراكي، وهي مؤثرة رقمية برازيلية: "كان من المفترض أن يكون النهائي بين البرازيل والأرجنتين، لكن هذه المرة سأتناسى التنافس بين البلدين بسبب ميسي".

وخرج المنتخب البرازيلي من الدور الربع النهائي للبطولة بعد الهزيمة من كرواتيا بركلات الترجيح.

وبالنسبة لمايكل ماغالايس، تشجيع ميسي لا يعني تشجيع المنتخب الأرجنتيني. وقال عامل توصيل الطلبات البرازيلي: "اليوم سأشجع ميسي وليس الأرجنتين. أريده أن يحمل اللقب".

وقال ماتيوس دا سيلفا، إنه سيشجع ميسي وليس الأرجنتين من أجل ما قدمه لاعب أسطورة برشلونة السابق وباريس سان جرمان الحالي لكرة القدم.

أما رودريغو جيساس، فيؤكد أن عمق التنافس والعداء الكروي بين الأرجنتين والبرازيل سيجعله يتمنى فوز فرنسا باللقب.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

نجم مصر السابق ميدو: مؤامرة رتبت لإخراج المغرب من نصف نهائي المونديال

شاهد: تمثال السيد المسيح الشهير في ريو بقميص بيليه في الذكرى الأولى لوفاة أسطورة كرة القدم

لماذا يهدد الاتحاد الدولي منتخب البرازيل بالاسبتعاد عن المشاركات الدولية؟