مهرجان حاشد لحركة فتح في غزة في الذكرى ال58 لتأسيسها

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
غرب مدينة غزة
غرب مدينة غزة   -   حقوق النشر  Anadolu Ajansı

دعا رئيس حركة فتح في قطاع غزة أحمد حلس خلال مهرجان جماهيري حاشد نظمته الحركة السبت لمناسبة الذكرى ال58 لتأسيسها، إلى إعادة النظر في الاتفاقات مع إسرائيل، مؤكدا أنها لا تلتزم تنفيذها.

جاء كلام حلس في كلمة ألقاها خلال المهرجان الذي أقامته فتح في ساحة "الكتيبة" في غرب مدينة غزة بمشاركة عشرات الآلاف من الفلسطينيين من نشطاء ومناصري الحركة التي يترأسها الرئيس محمود عباس.

وقال حلس "يجب تنفيذ قرارات المجلس الوطني (البرلمان الفلسطيني في الخارج) والمجلس المركزي (هيئة قيادية وسيطة بين اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير والمجلس الوطني) بضرورة إعادة النظر في الاتفاقيات الموقعة مع الاحتلال الذي لم يلتزم بأي من هذه الاتفاقيات".

وأضاف "لا يمكن أن يبقى الشعب الفلسطيني ملتزمًا من جانب واحد" بالاتفاقيات مع إسرائيل.

وأوضح أن مصير الحكومة الإسرائيلية الجديدة برئاسة بنيامين نتانياهو "لن يكون أفضل من مصير سابقاتها، وهذه الحكومة ستذهب كما غيرها من الحكومات العنصرية ويبقى شعبنا".

من جهة ثانية قال حلس "آن الأوان لتحقيق المصالحة الوطنية" مؤكدا على جاهزية فتح لتحقيق المصالحة.

وخاضت الحركتان الفلسطينيتان حماس وفتح عدة حوارات خصوصا بوساطة مصر، لكنها فشلت في إنهاء الانقسام وتحقيق المصالحة.

وتسيطر حماس على قطاع غزة بالقوة منذ صيف 2006، بعد مواجهات دامية مع قوات فتح.

viber

وخلال المهرجان ردد المشاركون هتافات مؤيدة للرئيس محمود عباس.