مخاوف من "التأشيرات الذهبية".. ما هي ومن الدول الأوروبية التي تمنحها؟

flickr
flickr Copyright تأشيرة شينغن
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

هي برنامج للحصول على الإقامة عن طريق الاستثمار وتعرف باسم "التأشيرات الذهبية" أو "غولدن فيزا"، تتيح للأشخاص فرصة الحصول على الإقامة الدائمة في بلد ما مقابل شراء عقار داخل الدولة المعنية أو القيام باستثمار كبير أو تبرع يختلف حجمه بين دولة وأخرى.

اعلان

قد يكون حصول أي فرد على الحق في العيش أو العمل في دولة أخرى عملية صعبة ومعقدة وتحتاج إلى الكثير من الوقت إلا أن هذه القاعدة لا تشمل الجميع وقد يكون هناك استثناءات لرجال الأعمال ومن لديه الأموال لإنفاقها كالحصول مثلا على تأشيرة ذهبية أو ما يعرف باسم "غولدن فيزا".  

تسمح التأشيرات الذهبية للأثرياء "بشراء" حق الإقامة دون الاضطرار في الكثير من الأحيان إلى البقاء في الدولة لعدة أشهر أو العيش فيها.

ويبدو أن الطلب للحصول على هذه التأشيرات ارتفع بشكل ملحوظ في الآونة الأخيرة في دول الاتحاد الأوروبي في وقت يتطلع فيه العديد من المستثمرين إلى اجتياز القرارات السياسية التي قد تعرقل عملية دخولهم إلى دول التكتل، مثل قرار خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي "بريكست" وما نتج عنه من صعوبات جراء القواعد الجديدة التي وضعت للتنقل. 

هذا ومن المتوقع أن ترتفع طلبات الحصول على التأشيرات الذهبية من قبل الأمريكيين في ظل البيئة السياسية والاجتماعية غير المستقرة في الولايات المتحدة.

وفي أحدث تقرير لها، توقعت شركة Get Golden Visa للجوازات أن يكون العام 2022 هو "أكثر أعوامها ازدحامًا على الإطلاق".

فما هي التأشيرات الذهبية ولماذا دق الاتحاد الأوروبي ناقوس الخطر بشأنها في الأشهر الأخيرة الماضية؟

ما هي التأشيرة الذهبية؟

هي برنامج للحصول على الإقامة عن طريق الاستثمار وتعرف باسم "التأشيرات الذهبية" أو "غولدن فيزا"، تتيح للأشخاص فرصة الحصول على الإقامة الدائمة في بلد ما مقابل شراء عقار داخل الدولة المعنية أو القيام باستثمار كبير أو تبرع يختلف حجمه بين دولة وأخرى. 

ويجب أن يكون مقدم الطلب قد بلغ السن القانونية (فوق 18 سنة)، وأن يكون لديه سجل جنائي نظيف، خال من الجرائم ولديه أموال كافية للقيام بالاستثمار المطلوب.

وهناك أيضًا ما يعرف بجوازات السفر الذهبية، أو ما يعرف بـ "شراء الجنسية الأوروبية" والتي تمنح للمستثمرين الأجانب الجنسية الأوروبية مقابل الاستثمار. 

ويعد هذا البرنامج الأكثر شيوعًا للحصول على الجنسية الأوروبية.

مخاوف أوروبية

في عام 2022، دعت المفوضية الأوروبية حكومات الاتحاد الأوروبي إلى التوقف عن منح الجنسية لمستثمرين أجانب أثرياء. 

وعلى الرغم من اختلاف هذا البرنامج عن منح التأشيرات الذهبية، التي تقدم إقامة دائمة بدلاً من الجنسية إلا أن الدعوة جاءت كجزء من خطوة لوضع حد  لهذه الخطوات التي تبلغ تكلفتها عدة مليارات من اليورو.

وجاء هذا التصويت في أعقاب الحرب الروسية الأوكرانية وبعد حصول العديد من الأثرياء الروس على جوازات سفر الاتحاد الأوروبي مقابل ضخ استثمارات كبيرة.

ودعت بروكسل حينها الدول إلى التحقق عما إذا كان الأشخاص الذين طالتهم العقوبات بسبب الحرب الروسية يحملون الجواز الذهبي أو تأشيرة دخول ذهبية. 

وبحسب التقديرات، حصلت دول الاتحاد الأوروبي على أكثر من 20 مليار يورو على شكل استثمارات على مدار ثماني سنوات حتى عام 2019، من خلال هذه الممارسات. 

دول ألغت برنامج "التأشيرات الذهبية"

في فبراير/شباط 2022، أعلنت وزارة الداخلية البريطانية أن الحكومة في المملكة المتحدة ألغت ما يعرف بـ "التأشيرات الذهبية" للمستثمرين الأجانب، بسبب "مخاوف أمنية".

وفي سياق متصل، حثت المفوضية الأوروبية ألبانيا في أكتوبر/تشرين الأول 2022، على التخلي عن برنامج جواز السفر الذهبي للمستثمرين.

وحذر تقرير صادر عن المفوضية الأوروبية، من أن خطة المواطنة للمستثمرين تنطوي على مخاطر، حيث إنها تتعلق بالأمن وغسل الأموال والتهرب الضريبي وتمويل الإرهاب والفساد وتسلل الجريمة المنظمة، وأنها لا تتوافق مع معايير الاتحاد الأوروبي.

اعلان

وسلكت ايرلندا المسار نفسه قبل أيام، وأعلنت عن إلغاء مخطط التأشيرة الذهبية المعروف أيضا باسم برنامج المستثمر المهاجر(IIP) والذي يمنح الإقامة الايرلندية للمواطنين من خارج الاتحاد الأوروبي مقابل الاستثمار في البلاد.

دول قليلة لا تزال تقدم "التأشيرات الذهبية" للمستثمرين الأجانب، وهي ؟

عدد قليل من الدول لا يزال يقدم "التأشيرات الذهبية" للمستثمرين الأجانب في الاتحاد الأوروبي.

مالطا

من بين هذه الدول مالطا التي طرحت برنامج "جواز السفر الذهبي" في العام 2014 لجذب أصحاب الثروات الكبرى لأراضيها. والتي تشترط على المتقدمين دفع مبلغ 650 ألف يورو لصندوق التنمية الوطنية، ودفع مبلغ 150 ألف يورو كأسهم في البورصة وشراء عقار بقيمة 350 ألف يورو على الأقل.

البرتغال

تعتبر البرتغال الوجهة المفضلة بالنسبة للمستثمرين الطامحين في الحصول على الإقامة.

وبحسب وكالة الأنباء الوطنية البرتغالية "لوسا"، تجاوزت طلبات التأشيرات الذهبية في البرتغال في العام 2021 الـ 10000 طلب. 

اعلان

وبين يناير/كانون الثاني وأغسطس/آب 2022، أدخل هذا البرنامج إلى البلاد ما يقرب من 398 مليون يورو.

ومن الممكن الحصول على إقامة دائمة، وبعد 6 سنوات من الممكن الحصول على جواز سفر وجنسية برتغالية من خلال الاستثمار في البرتغال بقيمة 280 و 350 و 500 ألف يورو في مجال العقارات.

إسبانيا

أطلقت إسبانيا برنامج "التأشيرة الذهبية" في عام 2013، وتمنح بموجبه تصاريح إقامة مقابل مبلغ استثماري لا يقل عن 500.000 يورو في العقارات، أو من خلال الودائع المصرفية بقيمة مليون يورو أو الاستثمار في مشروع تجاري بما لا يقل عن 2 مليون يورو.

اليونان

أطلقت الحكومة اليونانية برنامج التأشيرة الذهبية في عام 2013 لتعزيز اقتصاد البلاد. 

ويطلب من صاحب الطلب المقدم الاستثمار في العقارات بقيمة 250,000 يورو كشرط للحصول على التأشيرة الذهبية في غضون ستة أشهر.

اعلان
أ ف ب
رجل يمشي أمام إعلان التأشيرات الذهبية في وسط أثينا وشعار كتب عليه "لا لتطور الرأسماليين" 6 مارس 2019أ ف ب

إيطاليا

وتعد إيطاليا أيضا وجهة مهمة بالنسبة للراغبين في الحصول على التأشيرة الذهبية.

بدأ العمل بهذا البرنامج في عام 2017، وتمنح إيطاليا المواطنين الأجانب والقادمين من خارج الاتحاد الأوروبي تصريح إقامة لمدة عامين مقابل الاستثمار في البلاد.

والحد الأدنى للمبلغ الذي يمكن بموجبه الحصول على الجنسية عن طريق الاستثمار في إيطاليا هو نصف مليون يورو.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

شاهد: عشرات آلاف الإسرائيليين يتظاهرون احتجاجاً على تعديل قضائي مثير للجدل

قبرص تعلن عن "إصلاحات مهمة" عقب فضيحة "جوازات السفر الذهبية"

قبرص تلغي برنامج "جوازات السفر الذهبية" للمستثمرين