أبرز النقاط التي تطرق إليها فلاديمير بوتين في خطابه للأمة

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يلقي خطاباً عن حال الأمة، 21 فبراير 2023
الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يلقي خطاباً عن حال الأمة، 21 فبراير 2023 Copyright Sergei Karpukhin, Sputnik, Kremlin Pool Photo via AP
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

في تكرار لمواقف سابقة، اتهم الرئيس الروسي الغرب بإشعال النزاع في أوكرانيا واستخدامه من أجل "القضاء" على روسيا، متعهّداً بمواصلة هجومه العسكري بطريقة منهجية. أدناه أبرز ما قاله فلاديمير بوتين في خطاب وجهه إلى الروس والحلفاء.

اعلان

في تكرار لمواقف سابقة، اتهم الرئيس الروسي الغرب بإشعال النزاع في أوكرانيا واستخدامه من أجل "القضاء" على روسيا، متعهّداً بمواصلة هجومه العسكري بطريقة منهجية.

وفيما يلي أبرز ما جاء في  خطاب الرئيس بوتين عن حال الأمة: 

تحميل الغرب مسؤولية حربه على أوكرانيا

  • قال بوتين إن الغرب "المسؤولية عن تأجيج النزاع الأوكراني وتصعيده وعن عدد الضحايا تقع بالكامل على النخب الغربية"، وردّد ما كان قد أدلى به سابقاً عن أنّ الغرب يدعم قوى النازيين الجدد في أوكرانيا لتعزيز دولة معادية لروسيا فيها، مؤكداً على أنه مصمّم على مواصلة الهجوم على أوكرانيا.

التعامل بحذر مع التحديات

  • وقال "لضمان أمن بلدنا، والقضاء على تهديدات نظام النازيين الجدد القائم في أوكرانيا منذ انقلاب العام 2014، تَقرَّر تنفيذ عملية عسكرية خاصة. وسنتعامل مع الأهداف التي تقع أمامنا خطوة بخطوة وبعناية ومنهجية".

تقليل من شأن العقوبات الغربية

  • في إشارة إلى العقوبات الدولية على بلاده، اعتبر بوتين أنّ الغرب "لم يحقّق شيئاً ولن يحقّق شيئاً"، في الوقت الذي قاوم الاقتصاد الروسي بشكل أفضل ممّا توقعه الخبراء، وقال "لقد حرصنا على استقرار الوضع الاقتصادي وحماية المواطنين"، معتبراً أنّ الغرب فشل في "زعزعة استقرار مجتمعنا". وقال بوتين إن لدى روسيا ما يكفي من الموارد ليصمد اقتصادها.

 

إقرار بالمعارضة الداخلية

  • في إشارة إلى احتمال تفاقم القمع الداخلي الذي يترافق مع الهجوم العسكري، قال بوتين إنّ "أولئك الذين اختاروا خيانة روسيا يجب أن يحاسَبوا أمام القانون".

هجوم على القيم الغربية

  • قدّم بوتين الغرب، كما يفعل منذ سنوات، على أنه منحطّ، معتبراً أن الاعتداء الجنسي على الأطفال أصبح "القاعدة". 
  • قال الرئيس الروسي: "أنظروا إلى ما يفعلونه في شعوبهم: فقد أصبح تدمير العائلات والهويات الثقافية والوطنية، الشذوذ وسوء معاملة الأطفال وحتى الاعتداء الجنسي عليهم، القاعدة.. والكهنة مرغمون على مباركة زواج المثليين".

تعليق "نيو ستارت"

المصادر الإضافية • أ ف ب

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

قلق حقوقي أوروبي من تقويض سيادة القانون في دول بالتكتل وتحذير من هيمنة التطرف

بوتين يسخر من خطط سويسرا لعقد مؤتمر سلام بشأن الحرب في أوكرانيا

ذوبان الثلوج المفاجئ يتسبب في أسوأ فيضانات منذ عقود.. والمياه تغمر 12 ألف منزل في روسيا