Eventsالأحداثالبودكاست
Loader

جدونا

اعلان

سعياً إلى تعزيز العلاقات الاقتصادية.. مودي في سيدني

رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي عند وصوله إلى مطار سيدني الدولي، 22 مايو 2023.
رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي عند وصوله إلى مطار سيدني الدولي، 22 مايو 2023. Copyright David Gray/AP
Copyright David Gray/AP
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

حطت طائرة مودي في سيدني، المحطة الأخيرة في جولته بمنطقة آسيا والمحيط الهادئ، حيث يتطلع إلى تأكيد دور الهند كقوة إقليمية في مواجهة نفوذ الصين المتزايد.

اعلان

وصل رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي إلى أستراليا الاثنين بهدف تعزيز العلاقات الاقتصادية مع دولة تشهد فيها جالية بلاده نمواً متسارعاً.

وحطت طائرة مودي في سيدني، المحطة الأخيرة في جولته بمنطقة آسيا والمحيط الهادئ، حيث يتطلع إلى تأكيد دور الهند كقوة إقليمية في مواجهة نفوذ الصين المتزايد.

وتعد الجالية الهندية ثاني أكبر جالية في أستراليا بعد البريطانية. ويعيش في استراليا التي يبلغ عدد سكانها 26 مليون نسمة، 673 ألف مواطن هندي.

وأكدت جودي مكاي الرئيسة الوطنية لمجلس الأعمال الأسترالي الهندي لفرانس برس أن "الجالية تشكل أهم جسر في علاقة الأعمال الثنائية بين الهند وأستراليا".

وبلغ حجم التجارة الثنائية بين الهند وأستراليا 46,5 مليار دولار أسترالي (31 مليار دولار أميركي) العام الماضي ومن المرجح أن يزداد بعد دخول اتفاق التجارة الحرة حيّز التنفيذ في كانون الأول/ديسمبر.

وقالت مكاي إن أستراليا والهند تأملان في توقيع اتفاق اقتصادي أوسع نطاقاً هذا العام، لافتةً إلى أن علاقاتهما توسعت لتتجاوز الموارد وصولاً إلى مجالات مثل الطاقة المتجددة والتكنولوجيا.

واضطر الرئيس الأميركي جو بايدن إلى إلغاء قمة مقررة في أستراليا ليعود إلى واشنطن للتفاوض مع الجمهوريين بشأن رفع سقف الدين.

"ابتهاج"

في ملعب كودوس بانك أرينا في سيدني، توقع منظمون حضور 18 ألف شخص مساء الثلاثاء للترحيب بمودي الذي يواجه انتخابات عامة في بلاده العام المقبل.

ورداً على سؤال حول تقارير وسائل الإعلام الأسترالية عن وجود انقسامات داخل الهند وخارجها في ظل حكم حزب بهاراتيا جاناتا القومي الهندوسي بزعامة مودي، قال جاي شاه مدير مؤسسة الهند وأستراليا إنه لا يستطيع فهم مثل هذه المزاعم المتعلقة بأكبر ديمقراطية في العالم.

واضاف لوكالة فرانس برس "نحترم كل الآراء المختلفة". ومن المقرر أن يحضر رئيس الوزراء الاسترالي أنتوني ألبانيزي الحدث مخاطباً الحشد، قبل استضافة مودي في قمة الأربعاء.

وتأتي زيارة مودي بينما توسع الصين وجودها الدبلوماسي والمالي والعسكري في منطقة آسيا والمحيط الهادئ.

وخلال عطلة نهاية الأسبوع، شارك مودي في اجتماع لتحالف "كواد" في اليابان مع قادة الولايات المتحدة واليابان وأستراليا، بهدف مواجهة توسّع بكين.

ووصل مودي إلى أستراليا بعد ساعات من مشاركته في قمة ضمت 14 دولة من جنوب المحيط الهادئ في بابوا غينيا الجديدة. وهي أول زيارة يقوم بها رئيس وزراء هندي للدولة الواقعة في المحيط الهادئ.

وقال مودي لقادة منطقة المحيط الهادئ "نشارككم إيمانكم بالتعددية. ندعم منطقة المحيطين الهندي والهادئ الحرة والمنفتحة والشاملة. نحن نحترم سيادة جميع البلدان ووحدة أراضيها".

المصادر الإضافية • ا ف ب

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

ماذا ينتظر سوريا بعد فكّ عزلة الأسد الإقليمية التي دامت نحو 12 عاماُ؟

عابر للقارات وقادر على حمل رؤوس نووية.. الهند تطلق صاروخ "أغني-5" المطور محليا

بعد توقيف بريطاني بتهمة التجسس لصالح الصين.. سوناك يندد بالتدخل الصيني