Eventsالأحداثالبودكاست
Loader

جدونا

اعلان

العراق يؤكد بدء إبعاد مجموعات كردية إيرانية مسلحة معارضة لطهران

وزير الخارجية العراقي فؤاد حسين
وزير الخارجية العراقي فؤاد حسين Copyright hadi mizban/Copyright 2023 The AP. All rights reserved.
Copyright hadi mizban/Copyright 2023 The AP. All rights reserved.
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

بدأ العراق بإبعاد مجموعات مسلحة من المعارضة الكردية الايرانية عن المناطق الحدودية مع إيران، على ما أعلن الثلاثاء وزير الخارجية العراقي فؤاد حسين، مضيفاً أنه سيتوجه إلى طهران للدفاع عن التدابير التي اتخذتها بلاده وتجنب تصعيد جديد.

اعلان

وقصفت طهران العام الماضي أكثر من مرة مواقع لمجموعات معارضة كردية إيرانية، تتهمها بالمشاركة في الحراك الاحتجاجي الذي هزّ إيران إثر وفاة الكردية الايرانية مهسا أميني في 16 أيلول/سبتمبر 2022، بعدما أوقفتها شرطة الأخلاق.

وأبرم البلدان في نيسان/أبريل "اتفاقاً حول الأمن". وتطالب طهران العراق بـ"نزع سلاح" مجموعات المعارضة الكردية الإيرانية بحلول 19 أيلول/سبتمبر، وإخلاء مقراتهم لنقلهم إلى مخيمات، تحت طائلة الرد.

ورداً على سؤال الثلاثاء عن هذا الموضوع خلال مؤتمر صحافي، قال وزير الخارجية العراقي إن تلك المجموعات متواجدة في كردستان العراق منذ حوالى 4 أو 5 عقود.

وقال حسين إنه "تم اتخاذ الإجراءات اللازمة لإبعاد هذه المجاميع عن المناطق الحدودية وتم إسكانهم في مخيمات بعيدة في العمق العراقي وفي عمق كردستان".

وبدون أن يشير إلى نزع سلاح تلك المجموعات، أكد حسين أن الجانب العراقي "بدأ بتطبيق الاتفاقية بين الطرفين"، مضيفاً أنه "سوف نحمل هذه الرسالة معنا" خلال زيارته طهران الأربعاء.

وقال حسين "نتوقع من الجانب الإيراني عدم استعمال العنف ضد كردستان العراق وبالتالي ضد سيادة العراق".

وأشار إلى أن المباحثات مع الجانب الإيراني تتعلق "بالسياسة العراقية الواضحة...بعدم السماح لهذه المجموعات وهي مجموعات معارضة بعبور الحدود واستعمال السلاح ضد الحكومة الإيرانية"، لكن أيضاً "نتباحث مع الجانب الإيراني بعدم التهديد باستعمال العنف أو عدم التهديد بقصف بعض المناطق في كردستان العراق".

وجاءت تصريحات حسين خلال استقباله نظيره النمساوي ألكسندر شالنبرغ في بغداد.

حتى الآن، لم تعلق حكومة إقليم كردستان الذي يحظى بحكم ذاتي، على موضوع تطبيق تلك الاجراءات، على الرغم من أن لقاءات عدة عقدت بين مسؤولين في الإقليم ومسؤولين إيرانيين.

وطالب مسؤولون إيرانيون كبار في الأشهر الأخيرة العراق بتنفيذ التزاماته في ملف المعارضة الإيرانية. وأواخر آب/أغسطس، قال الناطق باسم وزارة الخارجية الإيرانية ناصر كنعاني إن "تاريخ 19 ايلول/سبتمبر لن يتم تمديده بأي شكل من الأشكال".

المصادر الإضافية • أ ف ب

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

بسبب "خلل فني" هبوط اضطراري لطائرة إيرباص روسية في حقل بسيبيريا

بوتين: 270 ألف روسي انضموا إلى الجيش وحصول أوكرانيا على طائرات "أف-16" يطيل أمد النزاع

برنامج الأغذية العالمي يحذر من أن خفض التمويل قد يدفع بأكثر من 24 مليون شخص إلى حافة الجوع